الفرقا قهر

منتديات شبابيه ثقافيه ...خليجيه... عربيه
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   السبت فبراير 07, 2009 7:40 am



في بيت ام حسين
خلود رجعت البيت وانا مب عارفة شو يدور في راسي من افكار وله شو لو سألني اخوي حسين عن مزنه شو اقول له وقلت ما علي بهرب غرفتي لكن منو يخليني اهرب كأن حسين يتريا رجعتي من بيت خالي بو مازن عشان جي مسكني على الدري وقالي هاه شو اخبار العرب اللي كنتي معاهم؟
خلود : هاه ؟؟ وكأني اول مره اسمع سؤال مثل جي قلت له هيه بخير الحمد لله يسلمون عليك
حسين : شو ؟؟ والله يسلمون علي؟؟ من صج؟؟
خلود : شو قلت انا شو هببت وبتسمت بسمة ما ادري كيف قدرت اطلعها من بين شفايفي وقلت له هيه يالله من رخصتك بسير ارتاح حاسة تعبانه وعندي مليون شغله وشغله لازم اخلصهم تدري انا في التقنية وتعرف عاد انت الدراسة
حسين : رغم اني حاس ان اختي فيها شئ مب طبيعي إلا اني وقفت عند كلمتها ان العرب اللي كانت عندهم يسلمون علي وحسيت اني فرحان اقصد طاير من الفرح.
ام حسين : كانت متأثرة في اول ايام وفاه هاني ولد اخوها لكن بعد ها الايام رجعت حليمة لعادتها الجديمة وكاهي مره ثانية ما عندها غير القال والقيل وان فلانه سوت وفلانه عدلت وتحرض بناتها على ازواجهم وشكلها ما راح ترتاح إلا لمه وحده من بناتها ترجع لها مطلقة .
في بيت بو طارق
طبعا بو طارق قال لام طارق ان بو مازن فاتحة عشان موضوع ملجة مازن وثريا وقالت له ام طارق انهم ما عندهم الحين أي مانع قالها بو طارق عيل خلاص باجر ارد عليه وخليكم انتي وام مازن تشوفون شو تبون لحفلة الملجة وباقي الامور انا وبو مازن ما بنختلف عليها .
في بيت بو مازن
ام مازن وبو مازن بعد يتناقشون في نفس الموضوع وطبعا ام مازن قالت انها ما تبي تسوي حفلة للملجة لانه بعده ما مرت سنه على وفاه هاني وانهم راح يأجلون الفرح لحد العرس قالها بومازن اللي تشوفينه يا ام مازن لكن لازم تخبرين ام طارق وتشوفون ثريا يمكن تبي تفرح في ملجتها البنت
ام مازن : ثريا بنت عاقل وتفهم في الاصول وما اعتقد انها بتعارض ها الشئ
بو مازن : على راحتكم يالله تصبحون على خير .
في حجرة مزنه
كنت يالسة وحاسة في نار في قلبي ما ادري بلاني احس اني مب طبيعية واحس اني مخنوقة ونفس الوقت مب خاطري اشوف احد تميت يالسة في حجرتي لكن دخول فيصل غرفتي خلاني اتصرف عادي لكن شكلي ما قدرت اخفي اللي احس فيه عشان جي أول سؤال سألني اياه فيصل بلاج ؟؟
مزنه : ما قدرت ارفع راسي في ويه وقلت له ضايقة ومب عارفة شو السبب
فيصل : اول مره احس ان اختي محتاجة لي واول مرة اقرب صوبها والوي عليها وقلت لها شو رايج نظهر تغيرين جو ونرمس يمكن ترتاحي
مزنه : الفكره اللي قالها فيصل مقبوله عشان جي هزيت راسي بالموافقة
فيصل : شوفي الريم إذا بتظهر معانا .
مزنه : هاي الفكره ما عيبتني لاني ابي اظهر مع اخوي بروحي بس بعد هزيت راسي بالموافقة وقبل لا اتجهز سرت غرفة الريم عشان اقول لها بس تلومت فيها يوم قالت انها ما بتسير وحسيت اني كنت انانية حتى لو كان بتفكيري وحاولت اقنعها بس شكلها معزمة انها ما تظهر وقلت يمكن عندها دراسة وله شئ عشان جي قبل لا اظهر قلت لها نزين تبين شئ ايبة لج وانا راجعة عشان يمكن اخفف اللوم اللي حسيته تجاها لكنها قالت لي مشكورة .
فيصل لبست كندورة وغترة وظهرت ونزلت انتظر مزنه لحد ما تخلص في الصالة بعد طبعا ما دقيت عليها باب غرفتها وقلت لها اني انتظرها تحت حصلت اماية وقيس الدلوع ههههه كان راقد على حجرها وتلعب له بشعرة وتسولف معاه وشكل قيس كان يطلب منها شئ ولمه شافوني نازل وشكلي بظهر سالتني امي على وين؟
قلت لها بظهر انا ومزنه وقال قيس الملسون هههههه يا عيني على العلاقات اللي توطدت يالله لنا الله ما حد يعبرنا .
اماية وفيصل ضحكوا من خاطر والغريبة ان مزنه نزلت بسرعة يعني بختصار لا كان فيه احمر ولا اخضر على ويها كانت لابسة كندورة البيت ولابسة عليها عباة صح مفتوحة بس حتى ولو شكلها مرتب ما شاء الله عليها .
في غرفة الريم
كل شئ يدور حوالي صرت مب فاهمته فكرت في علاقة مزنه وفيصل اللي توطدت وحمدت ربي وفكرت شوي في مازن ولد عمتي اللي صرت ما اشوفه لانه وبصراحة يتجنب انه يشوفني عشان جي ما حبيت اضايقة فكرت بعد في قيس اللي حسيت نفسي صرت بعيده عنه عشان جي لبست شيلتي وبسرعة ظهرت من الغرفة ما كنت ادري وينه فيه بالضبط يعني اكيد اني اول مكان سرت له عشان اشوفه غرفته دقيت الباب بس ما حصلته وبصراحة اكثر حسيت بفكرة شيطانية ثانية تخطر في بالي ههههههههه زمان ما ضحكت وزمان ما سويت مقلب في قيس عشان جي سرت غرفتي واتصلت على المطبخ وقلت للخدامة تطلع لي معاها بصل وثوم ما اقول لكم كيف استغربت الخدامة من ها الطلب الغريب لكن ما في يدها أي شئ تسويه غير انها تنفذ طلبي وشوي ويات يايبة الاغراض في كيسة غليضة عشان ما حد يشوفهم مثل ما طلبت منها
شو سويت في الاغراض اللي طلبتهم منها؟؟ اكيد اني يبت علبة وحطيتهم فيها والعلبة دخلتها في علبة ثانية يعني حطيتهم في ثلاث علب شكلهم كشخة وغلفتهم بطريقة ولا اروع يعني تفننت على كيف كيفي وما انسى اقول لكم اني كتبت على ورقة كبيرة وحطيتها في ظرف (تعيش وتاكل غيرها مع تحياتي بنت خالك ) وظهرت من الغرفة وتلاقيت مع منو؟؟
لا مب قيس كان المرعب هههههههه(هذا اللقب اللي استقريت اني اطلقة على مازن) وما انكر اني ما قدرت اطالع على عيونه لكن شكله كان مركز على وعلي اللي كان في ايدي واللي انا نسيت اني شالته من الخوف اللي حسيت فيه وانا واقفة قدام مازن
يمكن وقفتي قدامة طالت دقايق بس حسيتها دهر ويمكن انه هو انسحب من وقت بس لاني ما طالعت عليه ما حسيت فيه وهو ينزل بس بعد شوي قررت اني ارفع راسي ونصدمت بعدم وجودة .
لا ما تضايقت بالعكس تنفست الصعداء على قولتهم وكملت مشواري لغرفة قيس وانا ظاهرة من غرفة قيس تلاقيت مع منو؟؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   السبت فبراير 07, 2009 7:41 am



هاي المرة عاد هيه نعم كان قيس وقالي وهو مستغرب الريم؟؟
الريم : طبعا تخرعت لكن بسرعة حاولت اظهر عدم المبالاة وقلت له يت ادورك من غرفتك بصراحة اشتقت لك وشتقت لسوالف معاك و وكنت بكمل وقالي
قيس : تشتاق لج العافية يا بنت خالي
الريم : نزين حشا اصبر اكمل رمستي
قيس : لا اليوم يعتبر يوم سعادتي قولي غناتي (وهذي اول مره يقولي ها الكلمة)
الريم : بصراحة يا قيس انا يبت لك هدية واتمني انها تعيبك واتمني ترجع علاقتنا شرات اول وننسى كل اللى صار في الفترة الماضية
قيس : شو اللي صار يا غبية من دون ما تقولي انا ما اشيل لج غير كل احترام هههههه بدليل كلمة غبية ههههههه لكن تدرين اني امزح معاج يالله المهم لا تأخريني بسير اطالع الهدية اللى اشتريتها لي ياي من زمان ما حد ياب لي هدية
الريم : حاولت اخفي الضحكة اللي كانت بتفضحني وقلت لو تميت معاه اكيد اني بضحك عشان جي قلت له انا بنزل اشوف عمتي وبرجع اطلع لك اوكى (طبعا انا كنت ابي اهرب عند عمتي لاني اعرف قيس لو عصب مشكلة)
قيس : اوكى بس لا تتأخري
الريم : لا ما راح اتأخر (منو يقول اني ما راح اتأخر انت اصلا ما راح تشوف ويهي لحد ما تهدا) ونزلت ولقيت عمتي في غرفتها وطبعا استحيت ادخل لان عمي بو مازن كان موجود يعني شو ما فيه حد راح يحميني من شر قيس المنتظر انا شو اللي خلاني اسوي جي ما شئ حل غير اني اطلع غرفتي بسرعة واقفل الباب على روحي لكن اخاف احصلة على الدري وله شئ شو اسوي الحين ؟؟
تفكيري ما طال وايد وكان المرعب في ويهي واول مرة المرعب هو الحل وقررت اني ايلس في الصالة بعد ما يا هو صوب التلفزيون وشغلة قررت اني ايلس قريب منه عشان بعد ما اضمن الاستاذ قيس وكانت انظاري موجهه لدري .
يمكن ربع ساعة ونزل قيس اللي كان باين عليه انه معصب بس اول ما شافني يالسة مع مازن صحيح انا ما كنا نرمس ولا شئ وكان مازن مشغول بالتلفزيون يا قيس وكان خاطره يعطيني بوكس على راسي هههههههههه لكن تمالك اعصابة لانه عارف ان مازن بيتهاوش معاه لكن سوا لي حركة انه معليه وهو يبتسم لمه كان مازن مشغول بالتلفزيون وعقب يا قيس ويلس وقال لمازن هاه المعرس تراه سمعت اماية تقول ان ملجتك بتكون عقب اسبوعين .
مازن : كان ها الخبر مثل الصدمة عليه (اول مرة احس ان الايام تمضى بسرعة معقوله عقب اسبوعين بدخل القفص الذهبي على قولتهم ) وقلبي انزين ولكني حاولت اظهر عكس مشاعري لكني شكلي فشلت ونشيت بسير غرفتي وانا ماشئ ياني صوت الريم وهي تنادي علي
الريم : لا تستغربون ايه ناديت عليه لانه المنقذ في ها الحالة عشان جي قلت له مازن ممكن ارمس معاك شوي وطالعت على قيس بس ها المرة كانت نظره هادية مب نظره تحدي .
مازن : طالع علي مستغرب عقب طالع على قيس وكأنه يطلب منه يخلينا بروحنا .
قيس : فهمت ان مازن ما يباني اكون موجود عشان جي قررت بيني وبين نفسي اني أجل الانتقام الحين وانسحبت بهدو .
مازن : يلست على الكرسي وانتظرت الريم تقول الرمسة اللي عندها رغم اني كنت خايف انها تسألني سؤال واكيد كلكم متوقع شو السؤال اللي خفت الريم تسألني اياه .
الريم : ما ادري كيف يبت ها الشجاعة وما اعرف كيف ابتدي رمستي ايه هاي مب بس خطه عشان اتخلص من انتقام قيس هاي فرصة وكنت حابة استغلها ويمكن احسن شئ انك تنفذ بدون ما تكون مقرر لاني دائما يوم اكون مقررة اكنسل واحس بخوف وتوني برمس إلا وفيصل ومزنه راجعين من برع يايبين معاهم عشى وفرحانين .
لا تطالعوني جي هاي الاقدار هي اللى تحكم في اللحظة اللي حسيت اني برمس قطع علينا دخول فيصل ومزنه وطبعا طلبت مني مزنه اساعدها نحط العشى بعد ما فسخت عباتها وحتطها على الكرسي في الصالة لحد ما تطلع غرفتها بصراحة شكل مزنه كان وايد مستانس اما فيصل تم يالس مع مازن يسولف معاه وما كنت اعرف في شو يسولفون وما كان يهمني اعرف في شو يسولفون .
مزنه طلبت مني انادي قيس لكني قلت لها اسفة ريلها فيها شد عضلي ما اقدر اطلع وقررت انها هي تروح تناديه وانا بيني وبين نفسي كنت مرعوبة وتميت ادعي ربي ان قيس يكون عاقل وينتقم بس هب الحين .
نزلت مزنه بعد شوي بعد ما قالت ان قيس ما يبي عشى وانه بيرقد وبعد عمي وعمتي اعتذروا ما يبون عشى يعني تعشينا انا ومزنه وفيصل ومازن .






ظنكم البيت اللي سارت له الريم بيت منو؟؟
ومازن معقوله انه يتزوج ثريا؟؟
طارق معقوله يسير شئ في حياته؟؟
مزنه شو بيكون قرارها ؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   السبت فبراير 07, 2009 7:43 am




الجزء الثامن




في غرفة الريم...
اول مرة احس احساس غريب اول مرة انظر لعيون مازن وها المره الخوف اللي حسيت فيه مب مثل أي خوف معقوله انا فهمت شو يدور في خاطره؟؟ لا طبعا اكيد انا غلطانه وللحظة حسيت اني فهمت شئ بس اللي فهمته خوفني موت لا لا طبعا حاولت اشتت افكاري وطبعا ها الشئ خذ مني وقت الليل كله .
في غرفة فيصل
انا اليوم ما اعرف شو فيني مب طبيعي حاس نفسي مب قادر ارقد حاس كل ما غمضت عيوني وانا اطالع صورتها في بالي بسمتها (استغفر الله) لا انا شئ فيني ..
بعدها حاولت افكر في طلعتي اليوم مع اختي مزنه وحاولت افكر في كلامها لي وخوفها حاولت بعد افكر في الجامعة اللي ادرس فيها اخر سنه .. بس شكلي فشلت وقراري اني اطلع واسير غرفة مازن هو اخر قرار واخر فكره فكرت فيهم وما ترددت لحظة اني انفذ القرار.
دقيت الباب وكنت خايف اني احصل مازن راقد خاصة اني من طلع هو عنا يرقد فترة طويلة لكني لقيته فاتح الكمبيوتر ويكتب في الملجد اللى كلنا ما نعرف شو يحوي فيه ومن طالع على وانا ادخل الغرفة قفل الكمبيوتر ولف الكرسي عشان يطالع علي خاصة اني يت ويلست على السرير بحيث اني اتكلم معاه .
يمكن ما كنت محتاج وقت طويل اني افهم مازن باللى فيني لان الحيرة والقلق اللي فيني كانت واضحة هذا اللي كنت اعتقد انا ولكني للاسف اعتقادي ما كان في محلة ونقهرت يوم قالي مازن وانا اقوله شكل الحب بدا يدق باب قلبي ..
مازن : شو ؟؟ الحب؟؟ انت؟؟
فيصل : طالعت على مازن وقلت له وليش مستغرب؟؟
مازن : انته تحب؟؟
فيصل : ليش تعتقد اني بلا قلب؟؟ عن اذنك اول مرة احس اني ضايق واول مرة احس اني مب قادر احترم حد ونسيت ان اللي قدامي مازن اخوي الكبير وطلعت عنه .
على كثر اني محتاج ارمس معاه إلا اني متضايق منه الحين ليش كلهم يحسبوني بلا قلب شو السبب خاطري اعرف وله في نظرهم الانسان الملتزم يعني خلاص انسان ما له مشاعر ولا احاسيس بالعكس الالتزام يعني احساس .
في غرفة مازن
ما ادري شو قلت لاخوي او ليش فعلا استغربت انه يحب لكن فعلا اخر شئ توقعته ان فيصل يحب رغم انه انسان وله قلب وعشان جي حسيت اني ضايقته ونشيت سرت غرفته دقيت الباب عليه بس ما رضى يفتح لي وعشان جي قلت بخلية يهدا وبنرمس في وقت ثاني وانا ساير غرفتي تميت اطالع على غرفة الريم وتذكرت انها كانت تبي تقول لي شئ وترمس معي لكن دخول فيصل ومزنه قطع عليها ..
في بيت بو طارق
ثريا في غرفتها تفكر انها فعلا قربت الايام اللي تجمعها في حبيب قلبها مازن اللي صارت تفكر فيه الايام هذي اكثر واكثر وكل ليلة يكون بطل احلامها . وبدت تفكر شو تسوي من اشياء في حياتها عشان تخليه يستانس وبدت تسأل امها كيف الحرمة تسعد زوجها عشان تخلى حياتها مع مازن سعادة في سعادة .

في كارفور
كان حسين يالس مع ربعة في كوفي شوب وياه اتصال من اخته خلود طلبت منه انه يب لها عشى من برع وهو راجع لانها كالعادة تهاوشت مع امها وطلعت غرفتها زعلانه واكيد ان حسين يحب اخته خلود ومرتبط فيها وايد وعشان جي اترخص من ربعة واشتري لها عشى وسار البيت وحصل امه في الصالة تترياه شكلها لانها خلاص قررت انها تزوجه شكلها حصلت له العروس المناسبة على قولتها
ام حسين : هلا ولدي تعال ابيك
حسين : هلا اماية اوكى الغالية لحظة بس بطلع غرفتي وبرجع
ام حسين : شو يايب معاك؟
حسين : عشى
ام حسين : عشى ؟ اها اكيد حق اختك المحترمة
حسين : لا حقي يالله من رخصتج يمه بتعشى وببدل وبنزل لج
ام حسين : لا تتأخر
طلع حسين وسار غرفة اخته وعطاها العشى ويلس عندها شوي وطيب خاطرها وقالها يالله من رخصتج تراه الدورية تحت مسكتني تباني ما ادري شو فيها بس شكلها مستانسة
خلود : الله يستر عيل سير لها وعقب تعال طمني اترياك انا ما اقدر انزل
حسين : ادعي لي هههههههههه
ام حسين اول ما وصل حسين ويلس قصرت على صوت التلفزيون وقالت يا ولدي انت كبرت وانا كبرت بعد وابي افرح فيك
حسين : الموضوع موضوع عرس يعني الله يستر .
ام حسين : انا حصلت لك حرمة بنت ناس وتشتغل دكتورة في المستشفي وراتبها (ما هذا اللي يهم ام حسين)
حسين : انتي تعرفين اني ما ابي اعرس الحين
ام حسين : بس ها المرة لو ما تزوجت ها البنت اللي انا اخترتها لا انا امك ولا اعرفك وبغضب عليك لين يوم القيامة .
حسين : انصعقت شو تقول اماية وبدون احساس قلت لها اماية انتي شو تتحسبيني ؟؟ يعني اجبرتيني انفصل عن خطيبتي مزنه واللي هي بنت خالي يعني بنت اخوج عشان اللي سواه خالها واللي هي ما لها ذنب والحين بعد تقررين منو تزوجيني؟؟ وراح تغضبين علي اماية بصراحة انتي تفكرين في نفسج واحنا اخر شئ تفكرين فيه
ام حسين : صفعته كف على ويه
خلود سمعت اصواتهم وهم يتناقشون لان اصواتهم كانت عالية عشان جي يلست على الدري لحد اخر موقف صار وان امي صفعت حسين ركضت على صوب حسين لكن حسين وخرني عنه بقوه وطلع غرفته ونزل عقبها قال لاماية هذا ويهي لو خليتج تشوفيني مره ثانية
طالعت على اماية بعد ما ظهر حسين وما كان واضح على ويها أي تأثر غير انها قالت عيال اخر زمن وفي خاطري تميت افكر الحين هو اللي غلطان وله هي وما عندي حل غير الدموع
الحين الحضن الدافي اللي هي الام بالنسبة لنا هي مصدر الرعب والقلق وابوي وين دوره عمري ما شفت له أي دور كنت انقهر من سلبيته .
في الجامعة
الريم حضرت محاضرة اليوم وعقب ياني اتصال على تلفوني المبايل اللي ما حد يدري عنه وبعدها اتصلت على عمتي وقلت لها اني بسير مع ربيعتي بيتهم ندرس عندنا امتحان باجر وطبعا عمتي في البداية رفضت لكني اقنعتها بان المادة اللي علي باجر فيها امتحان صعبة وممكن ارسب فيها وبعد ما وافقت ها المره كانت سيارة بي ام واقفة تترياني وبعد فل مخفي ظهرت وتميت لحد صلاة المغرب وعقب رجعت البيت في نفس السيارة .
وانا داخلة البيت كان مازن واقف شكلة يبي يظهر يعني طالع السيارة اللي موصلتني وسألني منو هذا اللي راجعة معاه؟؟
الريم : قلت وحاولت اني ما اظهر اني مرتبكه هذا دريول قوم صديقتي اللي كنت ادرس معاها
مازن : اها اوكى يا الريم
الريم ترخصت عنه وسرت غرفتي بعد طبعا ما حصلت احد في البيت كلهم بيت قوم اهل ثريا خلاص يجهزوا للملجة بدلت ملابسي واتصلت من مبايلى اللي مثل ما قلت لكم ما فيه احد يعرف عنه وعقب قفلته وحطيته في شنطتي .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   السبت فبراير 07, 2009 7:45 am



بعد مرور الاسبوعين اللي جهزوا فيهم لملجة مازن وثريا وبعد اليوم المعهود طبعا صارت ثريا زوجه لمازن صحيح انهم ما سوا أي حفلة وانهم اجلوا الحفلة ليوم العرس بس حتى ولو اجتمعنا احنا البنات معاهم وشغلنا مسجل ورقصنا وصورنا خاصة ان ثريا طلبت من الصالون يرسلون لها كوافيرة تعدلها في البيت عشان تصور وتحتفض بالصور واعتقد هذا من حقها .
وبعدها رجعنا البيت بعد ما مازن دخل الصالة وبارك لها والكل باركوا لهم واعتقد ان ثريا وايد مستانسة بها الزواجه بس مازن ما ادري بلاه احسه غريب رغم ان ملجته إلا ان مزنه هي اللى كل ساعة تقول له ابتسم بلاك مويم .
مازن : طبعا سعيد ربيعي واخوي ما خلاني من الصباح وحاول انه يغير من مزاجي المتغير وحتى فيصل اللي ما صارت فرصة اني ايلس معاه واتكلم معاه كان معاي وطارق اخو ثريا بعد يعني كلهم حوالي بس والله العظيم ما ادري ليش حاس بغصة حاس اني مخنوق وفي اللحظة اللى الشيخ يملج بي بثريا كنت حاس اني بفشل اهلى وبطلب فض كل شئ لكني حاولت اضغط على نفسي .. كنت اتمني ان ثريا تقول لا على الاقل بحس براحة بس خلاص ثريا شكلها قدري المحتوم علي واللي انا ما ادري كيف في لحظة وافقت عليه بس يالله ربي يقدم اللي فيه الخير(هذي الكلمة اللى قلتها لنفسي عشان اصبر نفسي) وانا في داخلى نار تحرقني ومت اكثر لمه قالت لي مزنه ان الريم رقصت اليوم يعني هي ترقص في زواجي وانا مذبوح من حبها.
ثريا : انا بصراحة بموت من الفرح اليوم مازن صار زوجي يعني الحين انا لي كل الحق اني اكلمة اني اسولف معاه وايلس معاه لا لا مب مصدقة عمري للحظة احس اني بعدني احلم لكن لا فعلا انا زوجه له وبصراحة لمه كان المليج يسالني كنت مب بس بقوله اني موافقة بقوله اني ابصم بالعشرة ههههههه بس زين مسكت نفسي هههههه بصراحة كل يوم احس اني احبه اكثر واليوم وهو يقولي مبروك حسيت اني متخبله عليه فعلا مازن عبارة عن اكبر حظ لاي بنت .
ام مازن : ما قدرت امنع دموعي انها تنزل وغصبا عني تذكرت هاني بعد ما رجعنا البيت وبدا قيس يغلس على اخوه مازن لان هاني كان يشاركة التغليس واكيد اني ما كان خاطري اشوف دموع الكل إلا ان بدموعي خليتهم كلهم يبجون حتى بو مازن اللي كان مبين انه متماسك من الصبح .
مازن : قررت اني اطلع غرفتي ارتاح وكلهم يعتقدوا اني بطلع عشان اترك للاحلام انها تاخذ وقتها معاي وكلهم يعتقدوا ان صورة البنت اللي راح ترتسم في عيوني اليوم هي صورة ثريا لكن اكد لكم ان الصورة اللي ارتسمت لي هي صورة الريم يا ناس مب قادر انساها مب خاين بس والله العظيم احب الريم ودموعي بدت تنزل مثل الطفل اللي مفتقد حنان امه .
في غرفة مزنه
كان خاطري احس احساس ثريا اليوم كاهي ملجت على مازن شيخ الشباب اخوي حبيبي اللي فعلا يعتبر فرصة لاي بنت ما اقول ها الكلام عشان انه اخوي لا والله بس هذا الحق وتخيلت نفسي انا بعد اعيش نفس سعادة ثريا اللي صارت اليوم زوجه اخوي وشوي ورن مبايلى كانت خلود اللى داقة واكيد قالت لي كل السالفة اللي صارت بين حسين وامه
ما كنت حابة ها الموقف يصير بس ما انكر للحظة حسيت برجوله حسين ايه هذا الموقف يمكن انتو في نظركم غلط بس بنظري هذا اللى كان حسين مفروض يسويه من قبل ما كان مفروض انه ينتظر لحد ها الوقت ويمكن بعد هذا كان بعد وجه نظر خلود .
بس اللي مخوف خلود هو حسين وينه فيه لانه من طلع من البيت ويعني الحين قرب عشر ايام ما حد يدري عنه شئ
مزنه : حاولت اطمن خلود وقلت لها يمكن عند حد من ربعة ويمكن هو قفل مبايلة عشان عارف ان عمتي بتحاول تتصل عليه ويحاول يخوفها عليه عشان تنسى سالفة زواجه من الدكتورة اللي خطبتها له
خلود : كل اللي تقوله مزنه منطقي بس ليش ما اتصل علي انا وهو يعرف اني بحاتيه وانه لوطلب مني ما اقول لها ما بقول ؟؟
مزنه : سؤال خلود في محلة يعني بالمختصر خلاني انا الحين بعد احاتي حسين بس بعد حاولت اهدي خلود واطمنها وقلت لها تدعي له وان شاء الله بيتصل فيها في اقرب فرصة .
بعد ما قفلت عن خلود بديت افكر غصبا عني في حسين ولد عمتي وبصراحة حسيت اني خايفة عليه وياتني فكرة اني اقول لفيصل اخوي اللي صار الحين قريب لي وايد انه يتصل باجر دوامة ويسال عنه لكن باجر اليمعة خلاص يوم السبت ان شاء الله
اكيد اني قلت ها الموضوع لفيصل في سرية تامة لاني ما ابي أي احد يفكر ان بيني وبين حسين شئ وله اني بعدني افكر فيه حتى لو كانوا ها الاشخاص اهلى .
ما صدقت على الله يا يوم السبت وكنت في الدوام اتصل فيصل فيني بعد ما اتصل دوام حسين وقالي انه ماخذ اجازه يعني هو ما في الدوام وهنا ما انكر حسيت بالخوف وما عرفت كيف اخبر خلود كان خاطري يكون عندي خبر زين افرحها فيه .
في دوام مازن
حسيت اني مب صاحي حسيت بالبرد وحسيت صداع فضيع في راسي وحمي عشان جي اطريت اني اترخص ورجعت البيت الساعة 9 والحمد لله اماية ما في البيت وله بتحشرني شو فيك وما ادري شو هي وايد تحاتي .
وانا توني بدخل غرفتي كان الريم توها بتظهر من غرفتها شافتني ونادت علي وسألتني شو فيك؟؟ قلت لها تعبان وشفت في عيونها نظره غريبة تجاهلتها ودخلت غرفتي لاني كنت حاس اني ميت برد وهذا كله من الحرارة اللي فيني .
بعد ربع ساعة وانا كنت تحت البرنوص ارتجف دخلت الريم وخلفها الخدامة لانها ما تقدر تدخل غرفتي بروحها كانت شايلة في ايدها كوب وقالت لي هذا كوب عصير ليمون زين لك حاولت اني اعتذر عن شربة بس طبعا ما عطتني فرصة وحشرتني بلسانها وقالت لي لو ما نشيت بتصل بعموه وعطتني بعد حبتين بندول قالت بيخففن الحرارة .
بعد ما شربت العصير والحبوب قلت لها انتي ما كأنج تأخرتي على جامعتج ؟
الريم : لا لاني ما راح اروح واخليك بروحك يمكن تحتاج أي شئ خاصة ان عمتي ما حد في البيت .
مازن : بصراحة ردها صدمني يا تري هي ليش تريد تيلس معقوله مثل ما قالت ؟ وله ؟؟ ما ادري وما انكر ردها فرحني وايد حتى لو شو كان السبب المهم ان الريم في البيت يالسة عشان تطمن علي .
بعد ما طلعت هي وطبعا طلبت مني ارقد نفذت امرها لانكم عارفين كيف الحمي تكسر العظام بس ما انسى اقول لكم ان الريم بعد ما طالعتني بردان وايد طلبت من الخدامة تشغل الدفاية لي وقبل لا تظهر ابتسمت احلى واجمل ابتسامة واعتقد ها الابتسامة عمري ما راح انساها .







يا تري حسين وينه فيه؟؟
مازن وثريا توقعاتكم راح يستمروا؟؟
فيصل منو البنت اللي يفكر فيها؟؟
الريم ليش تتعامل مع مازن جي هل هو عادي وله في شئ في بالها؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
:.:purple heart:.:
عضوالماسي
avatar

المساهمات : 102
تاريخ التسجيل : 16/01/2009
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   السبت فبراير 07, 2009 3:33 pm

يعطيج الف عاااااااافية
حدييييييي متشوقة اعرف شنو راح يصير .. بانتظار الأجزاء الياية
مو تتأخرين ..
ثاااااااانكس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   الإثنين فبراير 09, 2009 4:29 am




الجزء التاسع



في بيت ابو مازن

في الصالة


الريم : كنت يالسة صحيح اني كنت مقررة اسير الجامعة اليوم بس لمه شفت ولد عمتي تعبان ما قدرت اخليه واسير الجامعة خاصة ان عمتي ما في البيت وبصراحة كنت افكر هل هذا فعلا السبب وله فيه شئ في نفسي ثاني وحاولت اقنع نفسي اني يالسة عشان بس ان عمتي ما في البيت
شوي ووصلت عمتي وطبعا قلت لها ان مازن مريض في غرفته مما خلاها تطلع غرفته تطمن عليه ونزلت وهي تقول لي حرارته وايد مرتفعة واتصلت بعمي الدوام عشان يجي ياخذه المستشفي .
في البداية كنت احسب عمتي تبالغ بس بعد ما طلعت معاها غرفة مازن وساعدتها عشان ييلس لمست ايده كيف حارة وحتى كان واضح على ويه الحرارة المرتفعة رغم اني عطيته بندول وسويت له عصير ليمون وكان مازن يقول لعمتي انه بيرتاح في البيت وما يبي يسير المستشفي لكن عمتي كانت مصرة عليه وانا بعد قلت له بتسير المستشفي بدل ما تيلس بالحمي جي وقلت له امزح معاه وله تخاف من الابر؟؟
مازن : طالع علي وقالي هيه ما تدرين
الريم : ادري بس لمه انا امرض كنت تطفرني لحد ما اسير المستشفي ويا الدور اني انتقم منك
مازن : يعني اهتمامها انتقام؟؟ معقوله؟؟ لا اكيد تقول جي بس حجة يمكن بس قدام اماية
وصل عمي بو مازن وطلعوا مع بعض وانا وعمتي تمينا نترياهم تحت وبعد شوي اتصل عمي قال ان مازن رقدوه في المستشفي لان حرارته عالية وانهم بيخلوه عندهم لحد ما تنزل الحمي
الريم : حسيت اني ميته خوف عليه وكان خاطري اسير اتم معاه وحاولت اقنع عمتي انا نسير نطالعة بس عمي قال انه هو بيتم معاه وعقب فيصل بيسير عنده يعني ما فيه مجال انا نسير نحن وخاصة انهم بيطلعونه يمكن اليوم بعد ما يتأكدوا من ان الحمي نزلت ..
انقهرت اكثر لمه عرفت من عمتي ان ثريا سارت تطالعة العصر المستشفي وتميت اتخيل لقائهم بس بعدها شتت تفكيري بعد ما يات خلود عندنا البيت وتمينا يالسين عندها انا ومزنه واكيد ان كل الحوار اللي كان بخصوص خروج حسين من البيت واللي لحد الحين ما حد عارف هو وينه فيه ...
بعد صلاة المغرب وصل فيصل البيت بعد ما كان يالس عند مازن في المستشفي وكلنا تخبرناه عنه قال الحمد لله الحرارة شوي نزلت بس بعد بيخلوه لحد باجر الصباح ..
فيصل يمكن ما انتبه لوجود خلود في البداية لانها مثل ما يقولوا خذناه بشراع وميداف لكن عقب قال شحالج خلود؟؟ وتخبرها عن امها وعن حسين وعقب طلع غرفته يرتاح خاصة انه كان تعبان لانه حليلة بعد ما رجع من الجامعة طلع على المستشفي عند مازن .
عمتي طلبت من عمي ياخذها المستشفي لانها خلاص مب قادرة تتحمل اكثر من جي تبي تسير تطمن على ولدها وطبعا عمي بو مازن ما قدر يسوى شئ غير انه ينفذ لها طلبها ..
قيس من يوم المقلب صاير غريب الاطوار يكلمني عادي بس كلامة معاي قل ومزنه احسها مشغوله بغياب حسين رغم انها تحاول تظهر العكس..
الساعة 10 طلعت غرفتي على اساس اني ارقد وفتحت شنطه ايدي وطالعت المبايل حصلت مكالمتين لم يرد عليها وطبعا رديت اتصل لاني حسيت نفسي ابي ارمس مع شخص قريب مني والغريب اول مرة ارمس بدون ما احاسب على رمستي وشكلي خرتها وايد في الرمسة هذا ظهر لي من رد الطرف الثاني اللي كان على الخط ويمكن واجهني بحقيقة انا ما كنت حابة اصارح نفسي فيها او يمكن ما كنت اعرفها ..
الهروب يمكن هو الحل الوحيد اللي املكة الحين وفي هذي الظروف ولكن الشئ الغريب اني اول مرة احلم بالمستقبل اول مرة حاولت اطالع نفسي بعد كم سنه واول مرة احس باحساس كل بنت اول مرة ما اقتل أي مشاعر تتولد في قلبي وحاولت اني افرح فيها مثل أي بنت ...
شكلي رقدت بدون ما احس لكن اكيد تفكيري طال وايد ...
في صباح اليوم الثاني كنت مستعده انزل اروح الجامعة بعد ما قلت لفيصل اني بسير معاه لكن رجعة مازن للبيت خلتنا انا وفيصل نتأخر طبعا سلمنا عليه وتخبرنا عن صحته عقب سرنا كل واحد لجامعته وظل مازن عند عمتي في البيت ..
في بيت بو طارق
ثريا كنت وايد احاتي مازن خاصة بعد ما زرناه امس وكانت حرارته مرتفعة وما رتحت غير يوم اتصلت عمتي بامي وقالت لها ان مازن رخصوه من المستشفي هذا يعني انه الحين بخير وبعدها تنفست الصعداء على قولتهم ..
امس زرت مازن المستشفي بس ما كلمته ولا كلمة غير ما تشوف شر ومن ها الكلام وهو رده بس كان على ها الكلام وبس حتى انه ما رفع عينه يطالع علي يعني مب مثل كل شاب يتحين الفرص عشان يطالع خطيبته ولكني بكثر ما تضايقت من ها الشئ بكثر ما ارتحت منه لان ها الاسلوب يخليني اموت في مازن اكثر ..
لكن احلامي بحياة سعيده معاه ما خلصت وكملت سلسلة احلامي وانا حاضنه المخدة إلا ان امي قطعت علي وهي تقولي يالله يا بنتي اخوج يتريانا لانا قررنا اليوم نطلع على دبي عند بنت خاله اماية هناك لاني قررت ابتدى تجهيز للعرس خاصة ان عمتي ام مازن قالت انهم يبون العرس بداية الصيف يعني ما قدامي غير كم شهر ..
في دبي
في بيت فوزية بنت خاله اماية

وصلنا قرب العصر هناك وكانت حليلها في استقبالنا وما صدقت على الله يوم شافت اماية وتمت هي وياها لاويات على بعض يمكن اكثر من نص ساعة ما يمنع الموضوع من دموع طبعا لانه اكيد فيه شوق خاصة اني عرفت انهم ما شافوا بعض اكثر من 25 سنه يعني من بعد سفر اماية مع ابويه ..
الحلو في الموضوع ان فوزية عندها بنات ثنتين بدرية وعمرها 25 سنه وهي مخطوبة من واحد يشتغل عندها في الدوام وما شاء الله عليها حلوه وعزه وعمرها 18 سنه بعدها ثالث ثانوي ولكنها مب لين هناك حلوه وشخصيتها منعزله وكله ماسكة كتبها كأنها اول بنت تدرس في الثانوية هههههههههه يعني انا وبدرية صرنا ربع وشكل شخصياتنا متشابهه
نسيت اقول لكم ان خالتي فوزية كان عندها ولد اسمه فهد توفي في حادث سيارة وهو معرس وعنده ولد الحلو ان حرمة ولدها فهد بعد وفاته تمت عايشة معاهم هي ولدها لانها هي تصير لهم وقررت انها بعد وفاه فهد انها تظل عايشة مع اهله واللي عرفته من بدرية عقب انهم تزوجوا بعض عن قصة حب وهي بعد وفاته قررت انها تعيش عشان تربي ولدها وبس .. لكنها اليوم مب موجودة سايرة تزور اهلها اللي عرفته ان امها مريضة في المستشفي وسايرة عندها ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   الإثنين فبراير 09, 2009 4:31 am



بصراحة بعد اللي عرفته خاطري اتعرف عليها اكثر مثل ما انتو اكيد خاطركم تتعرفون عليها ..
طبعا اماية قالت لهم اني ملجت قريب وطبعا خبرتهم عن مازن خطيبي اللي خالتي فوزية قالت ما شاء الله عليه من كثر ما اماية حكت لهم عنه وعن اهله وانا كنت ميته من الحياء وبدرية كل ما رمست ا ماية عن مازن قرصتني على ريلى ههههههههههه وايد احس بفخر بس يرمسون عن مازن فديته (لا تطالعوني جي ريلى هههههه كيفي اتفداه يعني)
المهم العصر طلعنا السوق مع بدرية اما خالتي فوزية قررت انها تيلس في البيت عشان تحضر موضوع العشى واماية بعد قالت دام فوزية مب ظاهرة معانا انا مب ظاهرة بتم معاها ..
طلعنا انا وبدرية وطارق اخوي الغريب ان اهل دبي شوي فري ما شاء الله عليهم يعني بدرية مب وايد سوت حساسيات بينا وبين طارق يمكن لانه بعد اصغر منها وما شاء الله عليها صج ساعدتنا في احسن الاسواق في دبي والمراكز وما شاء الله ذوقها روعة ساعدتني وايد في الاختيار وعشان جي قررت اني ايلس معاها لحد ما اخلص كل اغراضي للعرس واني ما اشتري شئ غير لمه تكون هي معاي .. فعلا حسيت انها اختي من كثر ما كانت مهتمه فيني ..
في الليل بعد العشى اقترحت بدرية ان نطلع نتمشى على البحر وها المرة اماية وخالتي فوزية طلعوا معانا حتى عزه طلعت معانا واكيد انهم رمسوا عن حور ارملة فهد وتمت خالتي فوزية تخبرهم عن مواقفها النبيلة معاهم وانا رفضت انها ترجع بيت اهلها بعد وفاه فهد وتمت معاهم في البيت وقالت ان ولد فهد بيتربا في بيت يده ويدته مثل ما كان فهد مفكر .
بدرية طلبت مني نتمشى على الشاطئ شوي وفعلا اقتراحها كان في محلة كنت حابة امشى لاني حسيت شوي بضيق على حال خالتي فوزية وهي ترمس عن ولدها اللي توفي وحسيت كم هي عظيمة حور ارملته وتميت اسأل بدرية عنها كنت اعتقد انها ملاك من كثر ما حكوا لي عنها وفعلا انتظر باجر لحد ما ترجع عشان اتعرف عليها..
بدرية حاولت تغير مزاجي وتمت تتخبرني عن مازن وطبعا ما انكر الكلام عن مازن يخليني كأني طايرة في السحاب وفعلا شوي شوي نسيت الزعل وبديت ارمس عن اخلاق مازن وشكل مازن ومواصفات مازن هههههههههههههه وعقب بدرية كل هذا حب ؟؟
بعدها انا بعد تخبرتها عن مايد خطيبها وهي قالت لي انها ارتبطت فيه بقصة حب غريبة وقالت لي ان قصة حبهم بتدت بهواشة في الدوام كانوا ما يطيقون بعض وكل واحد يتحين الفرص عشان يغلط الثاني وفي الحلقة الاخيرة اكتشفوا انهم يتصرفون جي عن حب بعد ما ياته هو بعثة للخارج عشان يكمل دراسته اول شهر سافر فيه رجع الدوله يومين عشان يتعرف لها بحبة واللي اكتشفة بعد ما بعد عنها واللي هي كانت مكتشفتنه قبل لا يسافر هو ههههههههههههه وبكذا بعد ما كمل السمستر الاول رجع الدوله وطلبها من اهلها بس ابوها قاله ما يتزوجون لحد ما يخلص دراسته كاملة يعني ما راح يسمح له انه يتزوجها وتسافر معاه يعني باقي على زواجهم سنه كاملة بس رغم ذلك حبهم يوم عن يوم يكبر ..
طارق وعزه كانوا يالسين عند اماية يسولفون معاهم وعقب الساعة 11 اتصل طارق على مبايلى عشان نرجع عشان يبون يرجعون البيت وفعلا بعد ها الطلعة الحلوه رجعنا وكل واحد منا مرتاح ..
يمكن تعتقدوا انا بنرقد الحين لكن منو كملنا انا وبدرية سوالفنا لحد قرب صلاة الفير وبعد الصلاة رقدت انا اما بدرية كان عندها موعد على المسنجر مع مايد خطيبها ههههههههههه لانهم شكلهم متعودين انهم يرمسون بعض على المسنجر يفتح كل واحد منهم الكام ويرمسون عن طريق المايك هههههههههه .
قبل صلاة الظهر يات اماية تنششني انا لان بدرية بعد ما رمست ريلها سارت الدوام وما باقي شئ على رجعتها نشيت وتسبحت ونزلت تحت وشوي ودخلت بدرية ومعاها ولد صغير وحرمة ثانية ومن سمعت خالتي فوزية تقول هلا الغالي هلا بمايد عرفت انه مايد ولد فهد وان الحرمة اللي واقفة حور ارملته نشيت وسلمت عليها
يمكن كنت اطالع عليها ادور على شئ غريب فيها او شئ مميز ما فيها شئ مميز غير اخلاقها العالية والكلام اللى سمعته عنها حسيت انها اجمل واحلى حرمة على الكرة الارضية وبسمتها كان فعلا حلوه بصراحة هي قمر ما شاء الله عليها ومايد ولدها اللي بدرية اصرت عليهم يسموه على مايد خطيبها ما شاء الله عليه حبوب وعليه سوالف .
مايد : قرب سلم على يدته وحبها على راسها وعقب هي طلبت منه يسلم على اماية وعلى وعلى طارق اللي كان في الميلس بس خالتي ام فهد زجرت عليه
حور طلعت غرفتها بدلت عباتها ونزلت دخلت المطبخ عشان تساعد الخدامات يحطون الغدى وانا كنت مثل اللي منصدمة بصراحة الكلام اللي سمعته عنها ما يوفيها حقها هاي شئ نادر في هالوجود ..
في بيت بو حسين
خلود : كنت يالسة في الصالة ما اقول لكم اني كنت ادرس بس كنت يالسة ماسكة كتبي وعقلي شغال يفكر في اخوي اللي ما ادري وين اراضية ويات اماية وتميت اطالعها واحسدها على قلبها البارد وقلت يمكن نزين تعرف وين اخوي خليني اتخبرها وقلت لها بلسان ثقيل اماية تعرفين وين حسين؟؟
ام حسين : ما ادري عنه من يوم ظهر هذاك اليوم ادري فيه حاب يخرعني عليه عشان اهون عن زواجه لكني ها المرة انا مب يالسة على لعبة هو ولو ما نفذ رمستي وطاع شوري لا هو ولدي ولاني اعرفة
خلود : هاي المره صج انفجرت في ويها وقلت لها انا خاطري اعرف ان كان لج قلب مثل بقية الناس وله لا
اكيد اني خذت كف محترم مثل ما اخذ اخوي من قبلي بس انا ما اقدر اخلى البيت مثل ما سوا اخوي وكتفيت اني طلعت غرفتي بس هي زادت تعسفها علي وحرمتني اني اسير الكلية وقفلت باب غرفتي علي يعني انا في سجن والسجان فيه اماية تخيلوا كيف الوضع بيكون ..
قررت اني اسوي اضراب عن الاكل وعن الشرب ومر علي اسبوع وانا بلا اكل ولا شرب كل هذا ما اثر على اماية وبالنسبة لها عادي وكانت تقول للخدامة لمه كنت ارفض اكل اني لمه بحس بالجوع باكل خاطري اعرف عمرها اماية حست شو يعني امومة؟؟
ها الشئ كان قاسي علي انا كان قاسي اني اتحمل اني اماية جي بها القسوة وما كان حل في ايدي اسويه غير اني اقطع شراين ايدي ودخلت علي الخدامة وحصلتني جي وزجرت على اماية
ما صحيت غير بعد كم يوم وانا في المستشفي ومزنه وعمتي ام مازن وخالي بو مازن واماية وابوي حوالي وفتحت عيوني اطالعهم كلهم كنت اعتقد اني ما راح اشوفهم مره ثانية لاني اعرف شو اللي سويته وبسرعة قرب خالي صوبي وقالي شو سويتي بعمرج يا بنتي انتي مؤمنه وتعرفي اللي سويته حرام
شو اقولك يا خالي اقولك ان اماية السبب واني خلاص مب طايقة الحياة لحظة معاها هاي اماية ما اقدر افضحها وعشان جي اكتفيت بالدموع واني استغفر رب العالمين
مزنه قربت صوبي ولوت علي اما اماية كانت تطالعني بنظارت ما ادري شو اترجمها يمكن لاني خلاص ما صرت اعرف افرق في نظراتها وكل نظراتها صرت اعتبرها شر بس فعلا اللي كنت اشوفه ها المره خوف لكنها سرعان ما شاحت بويها وهي ترمس زوجه خالي ام مازن بكل برود حسيت ان عمتي ام مازن تضايقت وعشان جي قالت لخالي يالله دامنا تطمنا على خلود بنسير البيت عندها حق بصراحة ويا حظها عندها بيت تشرد فيه عنها لكن انا بعد ما اطلع من المستشفي برجع لنفس البيت معاها ويمكن هذا السبب اللي خلاني اتأخر في العلاج ..
زيارة غريبة هزتني زيارة ما توقعتها من شخص عمري في يوم ما فكرت انه راح يزورني خاصة بعد اللي سويته واللي يعتبر انتحار .. لا تطالعون جي انا بروحي مستغربة فيصل ولد خالي قدامي كنت يالسة بروحي وكنت احسب نفسي احلم لكن اللى اشوفه قدامي حقيقة وواقع ملموس فيصل قدامي يايب في ايده سله حلاوة وقالي الف حمدا لله على سلامتج

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   الإثنين فبراير 09, 2009 5:12 am


شو ارد عليه شو اقوله ما قدرت اقول أي كلمة غير اني نزلت راسي من الفشلة منه وقالي متفشله مني انا؟؟ ومب متفشلة من رب العالمين ؟؟

انصعقت كيف عرف باللى يدور في راسي عقب قلت له لو عشت اللى انا عشته جان ما قلت رمستك الحين لو عشت مع ام ما تعرف شو يعني امومة جان ما قلت جي لو عشت ايام مب لاقي حظن دافي ترتمي له ما قلت ها الكلام واول مرة حسيت اني محتاجة افضفض وفعلا قلت كل همومي اللي كنت كابتتها لفيصل ولد خالي اللي حسيت مجرد انه واقف يسمعني بأني مرتمية في حضن دافي ..
قالي خلاص نزين اتمني تكون هذي صفحة وتنسيها نهائي وابيج تساعدي الدكتور عشان تتشافي وترجعي خلود بنت عمتي اللي اعرفها
خلود : كيف ارجع خلود وانا برجع مع نفس الام في نفس البيت لا يا فيصل اليلسة في المستشفي وايد احسن من الرجعة لبيتنا اللي عمري ما حسيت فيه بالامان بالعكس كل احساسي فيه بالخوف والقلق
فيصل : ولو قلت لج بيتغير كل شئ ان شاء الله وبتكون رجعتج لهذاك البيت لوقت قصير عقب بتظهرين منه
خلود : يا ريت اطلع من هذاك البيت يا ريت
فيصل : ثقي فيني يا خلود واسمعي كلامي وابيج تتشافي وان شاء الله موضوعج بينحل واعمتي الله يهديها بس
خلود : امين يا رب فعلا خاطري احس معاها اني بنت وهي الام الحنونه
فيصل : ادعي لها بالهداية
خلود : ان شاء الله
فيصل : الحين انا بترخص عنج تامرين علي شئ؟؟
خلود : سلمت ومشكور على زيارتك
فيصل : انا ولد خالج يعني ما فيه داعي لشكر بعدين انا كنت انتظر لحد ما تتحسني واي ازورج وبعدين ابيج تديري بالج على نفسج زين عشان خاطر اللى يحبونج
خلود : ان شاء الله
خرج فيصل وحط في خاطري مليون سؤال يا تري شو يقصد فيصل ان رجعتي لبيتنا مؤقته واني بطلع منه شو السالفة وبصراحة زيارة فيصل كانت غريبة بالنسبة لي بس الحمد لله ارتحت عقبها وفعلا احس اني يالسة استجيب لدواء عشان اتشافي لاني وعدته وانا ما ابي اكون صغيرة في نظره..
في بيت بو مازن
مازن بصراحة اماية طفرتني كله تطلب مني اتصل في ثريا اتطمن عليها وانا ما خاطري والحمد لله انها في دبي وقلت لها بس ترجع بتصل فيها لكن اماية اصرت علي اني اتصل وعشان جي اتصلت هي على مبايل خالتي ام طارق وعطتني التلفون بعد ما طلبت ثريا بحجة اني برمسها وفعلا رمست ثريا وطبعا رمسة عادية شحالج اخبارج شو مسوين ديري بالج على نفسج وعقب قلت لها يالله من رخصتج وقفلت عنها حتى اني ما طلبت ارمس خالتي ام طارق ..
الريم : كنت توني راجعة من الجامعة وداخلة البيت وحصلت فيصل وعمتي يسولفون وكأنهم كانوا يرمسون في موضوع مهم قطعوه بعد ما انا دخلت عشان جي حسيت انهم يبون يكملون رمستهم ترخصت عنهم وسرت غرفتي
دخلت غرفتي وكنت حدي تعبانه وتوني بقفل المبايل اللي كان في شنطتي بس حد دق الباب ودخل خلاني افر الشنطة على الشبرية واوقف كان مازن هو اللي دق الباب ودخل
مازن : توني شفتج داخلة الغرفة وعشان جي دخلت بعد ما دقيت الباب (بصراحة ما اعرف كيف تصرفت جي ما ادري شو ياني اول مره اكون جرئ)
الريم : طالعت عليه مستغربة وكأني بقوله نزين شو يعني تبي وفعلا مازن فهم تعابير ويهي
مازن : ما ادري بلاني بس حبيت وما كملت رمستي وسمعت صوت مبايل يرن
الريم : انصدمت شو اللي اسمعة هذا مبايلى خيبة شكونا
مازن : هذا مبايل يرن ريم مبايلج؟؟ لا بس انتي ما عندج مبايل
الريم : شو اقوله الحين هذا لازم يعني احكي السالفة كلها ؟؟ لا مستحيل
مازن : ريم ردي علي انتي عندج مبايل؟؟
الريم : هيه
مازن : منو يابة لج؟؟
الريم : بروحي
مازن : طبعا الموضوع ما دخل راسي وبدت الافكار الشينه تطاردني وبصراحة كان خاطري اصفع ريم كف للمره الثانية بس ها المره مزنه كانت واقفة على الباب ودخلت طبعا خليت الريم ومزنه وطلعت سرت غرفتي واكيد اني انتظر تفسير لكل شئ الحين بس فكرت في السيارة اللي شفتها موصله الريم والمبايل لا لا مب معقوله ريم بنت خالي جي؟؟

يالله شو تتوقعون مازن وثريا بيكملون مع بعض؟؟
وطارق معقوله فيه شئ يديد يصير في حياته
فيصل شو كان يقصد لمه قال لخلود ان رجعتها للبيت بتكون مؤقته؟؟
وحسين يا تري وينه فيه؟؟
بدرية ومايد هل يا تري بيكملون مع بعض وله بيصير لواحد منهم شئ
والريم معقوله تعترف لمازن عن كل شي ؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   الإثنين فبراير 09, 2009 5:15 am



الجزء العاشر
في دبي
بيت الخالة فوزية

زيارتنا كانت عبارة عن ثلاث ايام بصراحة قضيناها ومضت بسرعة لاني حسيت كأني في بيتنا بس لازم نرجع ابويه بروحة في البيت وبعدين فضيحة نطول اكثر من جي صحيح انهم كانوا مستانسين علينا وايد وهذا كان واضح عليهم..
وبيني وبينكم كنت مشتاقة ارجع العين لانه يمكن اقدر اشوف مازن لاني متوله عليه موت صحيح لا انسى اقول لكم اني اشتريت لمازن هدية بسيطة بعد ما نصحتني بدرية بها الشئ وشجعتني عليه لاني كنت مفكره فيه بس كنت مب عارفة كيف اوصلها له لكن الله يخلي الريم ..
بدرية : طلبت من ثريا رقم مبايلها عشان اتواصل معاها عن طريق الاتصالات وبعد خذت ايميلها لانها هي تستخدم الانتر نت عشان ترمس صديقاتها في امريكا
في بيت ام حسين
خلود : رجعت البيت بعد اسبوعين قضيتهم في المستشفي وكانن خواتي في البيت يايات يزوروني رغم انهم سمعوني كلام جارح وان ازواجهم متضايقين من اللي انا سويته بس رغم ذلك وفي النهاية هن خواتي واسني وايد خاصة بعد ما عرفوا السبب اللي خلاني اسوي جي..
اول يومين رجعت فيهم البيت كنت مرتاحة لان خواتي كانوا موجودات بس بعد ما رجعن كل وحده بيتها حسيت بالوحدة خاصة ان اماية صارت ما ترمس معاي كأنها زعلانه مني من اللي سويته وبيني وبينكم ما رمستها ولا اعتذرت منها علي صار لانه في وجه نظري هي السبب وهي لازم تعتذر مني علي معاملتها معاي صحيح هي اماية بس رغم ذلك صدقوني ما قادرة اسامحها وكل ما افكر في اخوي حسين اللي ما ادري عنه وينه فيه اتضايق منها اكثر واستغرب انها ما تحاتية ولا تفكر وين ولدها ..
في بيت بو طارق
بو طارق : فرحتي برجعة ام طارق والعيال كانت كبيرة بصراحة اشتقت لهم وايد وانا ما تعودت صراحة على غيابهم عني ورتحت وايد برجعتهم وقررت اني اعزمهم على العشى خارج البيت بهذي المناسبة وقررت اني اعزم مازن معانا بعد عشان بنتي ثريا بس لاسف مازن اعتذر بحجة انه عنده شغل انا بصراحة حاس ان مازن مب وايد مرتاح من خطبته من بنتي ثريا وها الشئ خلاني خايف وايد ومب عارف كيف اتصرف وما انكر اني فاتحت ام طارق بها الخوف وصارحتها فيه بس هي طمنتني وقالت لي لو مازن ما يبي ثريا ما فيه شئ راح يجبرة انه يخطبها ..
ثريا : في اليوم الثاني من رجعتنا اتصلت على الريم في البيت وطلبت منها اني اشوفها بصراحة ما انكر بعد انا اشتقت لها وايد ها البنت احس انها تعني لي واحس اني انشغلت عنها بس يالله بعد ما اتزوج مازن واعيش معاهم في نفس البيت بكون فاضية اعرف مشكلتها واتقرب منها اكثر
عموما ما انسى اقول لكم انها بعد ما يلست معاي بعد زيارتها لي تقريبا ساعة عطيتها الهدية اللي اشتريتها لمازن وطبعا هي بعد خذت لها هدية متواضعة ولمزنه بعد ما هذيلا يعتبرن خوات ريلى وانا لازم اهتم فيهم بعد وبعد لاني احبهم وايد وارتاح لهم خاصة ريم ..
طارق : احس اني مب طبيعي فيه شئ فيني غريب ها الشئ حسيته في نفسي حسيت اني احب ايلس بروحي واحب اسمع اغاني حزينه ما ادري شو صار فيني ولا احب اكل وايد مثل اول حتى طبيخ الوالده اللي ما لحقت اتملل منه احس اني مب قادر اتقبله وصرت وايد افكر ها الشئ بعد لاحظته اختي ثريا لا تستغربون لان ثريا وايد قريبة مني وقالت لي انك متغير وفيك شئ وطلبت مني اصارحها باللي يدور في راسي لو اني انا نفسي مب عارف شو فيني
في بيت ابو مازن
الريم : اكيد ان علاقتي في مازن صارت صعبة واكيد انه يبي مني تفسير لموضوع المبايل اللي ما حد يدري عنه وبصراحة انا خايفة اقول له السالفة ومب عارفة كيف اقوله اياها لكن الحين سالفة هدية ثريا لازم اوصلها له يعني مطره اني ارمسه بس بصراحة ما لي عين ارمسة
فكرت وايد لحد ما وصلت لحل اني زجرت قيس اللي بعده عني مخلني متضايقة من نفسي وايد وبعد ما دخل غرفتي قلت له قيس ابيك في خدمة
قيس : ايه تراج ما تبيني غير في الخدامات (شكله معصب)
الريم : حسيت بضيق انا بعد وقلت له بس خلاص اسفة نزين اني طلبت منك وتميت ساكته
قيس : حسيت اني متلوم فيها بصراحة الريم ما تهون علي وفكرت شوي عقب قلت لها اوكى يا بنت خالي هاتي شو عندج
الريم : حسيت اني محتاجة ابجي وفعلا بجيت من خاطر .
قيس : لا لا كله ولا دموعج الله يخليج عشان خاطري ابيج تمسحيهم والله ما تهونين علي يا الريم وانتي عارفة اشكثر انا اعزج .
الريم : احس رغم اني عايشة معاكم من وانا وصغيرة بس احس بغربة احس انكم قلوبكم على بعض إلا انا ما فيه حد يحس فيني
قيس : كل هذا الدلع عشان كلمة انا قلتها ما كنت اقصدها
الريم : ما ادري ان كنت ابالغ وله هاي الحقيقة وله شو اللي يدور في راسي بالضبط بس حاسة فعلا اني محتاجة ابجي وعشان جي قلت لقيس يخليني بروحي وبصعوبة اقتنع بعد ما قلت له اني بعد ما اصير اوكى برمسة
قيس : بعد ما طلعت من غرفة الريم حسيت فعلا بالحسرة عليها احس ان الريم فيها شئ مضايقها وكأني زدت عليها ويلست الوم نفسي ليش تعاملت معاها جي
ام مازن : قلت للبنات اني بسير بيت ام طارق بصراحة تولهت عليها وقلت لمزنه اذا بتسير معاي بس اعتذرت مني وقالت انها تبي تسير تشوف خلود وطلبت من فيصل يوصلها وطبعا ام مازن عيت تقنع مازن يسير يسلم على خطيبته بس قالها ما بيسير اليوم وبيسير أي يوم ثاني وقالها انه يايب فلم ويبي يطالعة عشان يرجعة باجر لربيعة في الدوام اخيرا سارت ام مازن وبو مازن عندهم بروحهم
مزنه : في غرفتها تتجهز عشان تسير بيت عمتها عشان تشوف خلود وتطمن عليها
قيس : بعد اذان العشاء طلعت المسيد اصلى وقلت يوم ارجع من المسيد تكون الريم هدت واعرف شو فيها
الريم : ظهرت من غرفتي ودقيت باب غرفة مازن بس ما حد فتح لي وقلت يمكن في حديقة البيت نزلت عشان اطالعة بس عرفت من الخدامة انه في الميلس يطالع فلم شكله ما سمع اذان العشاء دخلت عليه الميلس وكانت عيوني كلها دموع تجاهله لي قتلني
مازن : بصراحة انا مقهور منها ورغم اني حاب اعرف منها الموضوع واول مره احس اني متجاهل دموعها رغم ان دموعها غالية علي
الريم : مازن ممكن ارمسك؟
مازن : لو اللي بتقوليه مهم تفضلى
الريم : حست بوزي يا ربي ها الانسان بلاه جي شو فيه ليش يعاملني جي؟
وبصراحة بعد ما شفت تعاملة جي قررت اني ما افسر له سالفة المبايل وكتفيت اني اقوله فيه هدية لك من ثريا لو حاب تاخذها هي معاي في الغرفة وقفلت باب الميلس بقوه وظهرت
حسيت ان باب الميلس انفتح بعد ما ظهرت يمكن بدقيقة لاني وقفت شوي على باب الميلس بعد ما حسيت بقهر من مازن وتعاملة معاي وحسيت بالخوف

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   الإثنين فبراير 09, 2009 5:18 am



قبل صلاة العشاء
كان فيصل ساير المسيد وياه اتصال من رقم غريب على مبايله خلاه يرجع البيت بسرعة وياخذ سيارته ويظهر بسرعة بس اتصل على مازن وقاله انه خاري يم سيارته وطلب منه يظهر له خاري .
طبعا كلكم يبي يعرف منو متصل بفيصل وليش طلب من مازن يسير له
فيصل ومازن ساروا بوظبي لان حسين ولد عمتهم مسوي حادث وهو كان في العناية المركزه من اسبوعين ما حد يدري عنه شئ الشرطة ما حصلوا أي شئ عشان يتعرفون على هويته بس واحد من الاطباء تعرف عليه وهو يعرف فيصل واتصل على فيصل وخبره ان ولد عمته في المستشفي وانهم ما كانوا قادرين يتعرفون على اهله لان السيارة احترقت وما بقي فيها شئ وهو نجي من الحادث باعجوبة ..
طبعا ما خبروا حد لحد ما يتأكدوا من الكلام هذا يمكن بس تشابه في الشكل وله شئ لكن لمه وصلوا المستشفي كان الشخص اللي في العناية هو حسين رغم الكدمات اللي في ويه والجروح وقال لهم الطبيب انه حاليا في غيبوبه وما يدرون متي راح يشفي منها وانهم ما يقدرون يحددون حالته
بعد ما تأكدوا اتصلوا على ابوهم وخبروه وطلبوا منه يخبر عمتهم وريلها.
في بيت بو مازن
قيس : رجع من الصلاة وتخبر مزنه اللي كانت في الصالة عن الريم وقالت له انها في غرفتها وهي بعد تخبرته عن فيصل قالها ما شفته في المسيد ولا سيارته برع
مزنه : يمكن سار يصلى مسيد غير ها المسيد
رجعت ام مازن وهي تبجي بعد ما نزلها بو مازن وسار بيت اخته
قيس ومزنه من شافوا امهم تبجي ركضوا صوبها وقالوا لها بلاج اماية شو مستوي ؟؟
ام مازن : حسين ولد عمتكم
مزنه : بلاه؟؟
ام مازن : مسوي حادث يا حليله من اسبوعين والشرطة ما كانت قادرة تتعرف عليه لان سيارته محترقة وهو نجي من الحادث بمعجزه وانا احاتي عمتج الحين يوم تعرف الخبر اكيد بيصير فيها شئ
مزنه : طاحت في الارض مغمي عليها ما قدرت تتحمل الخبر
ركض قيس وياب لها ماي وامها حاولت تنششها وعقب طلعوها غرفتها وسمعت الريم اصواتهم ظهرت من حجرتها تطالع شو صاير وطبعا عرفت السالفة كاملة وتمت يالسة عند مزنه وام مازن اتصلت بابومازن تعرف شو حال ام حسين وابوه قالها ان اخته من عرفت الخبر طاحت عليهم وهي الحين في مستشفي الجيمي وخلود معاها اما هو وبو حسين ساروا ابوظبي عشان يطمنون على حسين عقب اتصلت على فيصل بس ما يرد اتصلت على مازن ورد عليها عشان تطمن على حال حسين قالها بعده في غيبوبه والاطباء مب قادرين يحددون حالته قالت له ان ابوك وعمك بو حسين ياين بوظبي قالها ما كان فيه داعي لجيتهم لان حسين مب حاس باي شئ قالت له عمك وابوك ياين عشان يطمنون تعرف يا ولدي.
مزنه بس تنش عشان تتخبر عن حسين وهم يطمنوها عليه وتمت امها والريم معاها طول الليل وكل ساعة يتصلون بمازن عشان يطمنون بس ما فيه اخبار يديده .
في المستشفي
ام حسين : بعد فاقده الوعي تماما وداخلة في حالة اغماء .
خلود : يمها وتقراء عليها قرآن وهي تبجي بعد اللي في المستشفي وما تعرف شئ عن حالته اخوها حسين الغالي
شوي ووصلن خواتها ها الشئ يريح خلود لانها بروحها تعبانه ومحتاجة حد يكون معاها في ها الموقف
ام حسين : اخيرا نشت وقالت لهم انها تبي تشوف ولدها تبي تطمن عليه
طبعا الاطباء ما نصحوها بالحركة بس هي قالت لهم ما علي منكم ابي اطمن على ولدي حشاشة يوفي وطلبت من ريل بنتها يوديها بوظبي رغم انهم قالوا لها ان حسين في غيبوبه بس هي قالت لهم انها بتسير وبتم عند ولدها ما تقدر تكون في مكان وهو في مكان وطبعا ما قدروا يقولون لها لا .
خلود وخواتها رجعن البيت بس قلوبهن نار مب عارفات كيف يطمنن على امهم واخوهن بس يتصلن كل ساعة في ابوهن.
في بيت ابو طارق
طبعا بو مازن قال لبوطارق عشان جي ام طارق كانت وايد تحاتي ويحليلها كل ساعة تتصل بام مازن عشان تطمن لكن ما فيه خبر يديد ولكنها من عرفت ان مزنه طاحت مغمي عليها قررت انها وثريا تسير تطمن عليها وقالت لثريا وطلبن من طارق يوديهن
بو طارق سار بوظبي عشان هو دكتور ويمكن يقدر يفهم الحالة من الدكاترة هناك عشان يطمن اهله عليه .
في بيت ام مازن
مزنه : بعدها تعبانه والكل حواليها وما فيه على لسانها حسين كيف حاله الحين
الريم : كانت يالسة يمها وتطمنها وتقول لها ان اتصلنا وطمنونا عليه
ثريا بعد يات تيلس يمها وام مازن وام طارق نزلن تحت يسولفن
قيس حليله مب عارف يتصرف هو ريال البيت الحين ومب عارف كيف يطمنهم تم يالس في الصالة اللي في فوق ويدعي ربه بس وطبعا اليوم ما سار المدرسة تم يالس في البيت.
مر شهر على كل ها الاحداث كل شخص رجع لشغلة عادي ما عدا مزنه ظل في خاطرها انها تسير عند حسين تشوفه طبعا حسين قام من الغيبوبة بس قومته مثل غيبوبته كان عنده كسر في العمود الفقري يعني راح يظل طول عمره في السرير حتى ما يقدر ييلس .
بدرية تواصلت مع ثريا عن طريق التلفون وعن طريق المسنجر كانن يوميا يرمسن بعض وطبعا حكت لها عن سالفة حسين وطبعا حب مزنه لحسين صار واضح بعد صدمة مزنه بالحادث اللي صار لحسين والكل اكتشف ان حسين ما غاب لحظة من بال مزنه
صحيح هي حاولت انها تنتقم من حسين لمه قال لاخته خلود تخبر مزنه انه يبي يخطبها مره ثانية وانها ما كانت موافقة عشان ترجع له الصفعة على تركه لها بس الحين حسين في ضروف لازم هي توقف معاه
حسين بدوره بعد رافض يشوف مزنه قال لامه انه بيشوف كل العالم الا مزنه ما يبي يبان قدامها انه ضعيف ومب قادر يتحرك
طبعا امه تغيرت 180 درجة وصارت معاه في الغرفة 24 ساعة لانهم طلعوه من المستشفي ورجع البيت بس راقد على شبريته ما يقدر يقوم .
مزنه كانت تتصل في خلود عشان تطمن عليه يوميا وكانت خلود تطمنها عليه وكانت تطلب منها انها تقول لحسين انها تبي تشوفه بس حسين كل مره يرفض.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   الإثنين فبراير 09, 2009 5:19 am



في بيت بو مازن
فيصل خلص الكور الاول من دراسته وقال لامه وابوه انه هو بعد يبي يكمل نص دينه وانه يبيهم يخطبون له خلود بنت عمته
امه كانت خايفة من ان ام حسين ترفض ارتباط فيصل من خلود لكن ابومازن قالها ان ام حسين تغيرت بعد اللي صار في ولدها حسين وان شاء الله بتوافق
وفعلا اتصل في اخته وقالها انهم يبون يزورهم يبي يرمسها في موضوع مهم وقالت له تفضل يا خوي البيت بيتك في أي وقت
في بيت بو حسين
طبعا الريايل في الميلس وكانت ام حسين معاهم طلب بو مازن خلود رسمي لولده فيصل وكانت فرحة ام حسين كبيرة لانها المره الوحيده اللى تحس انها ما ظلمت خلود لو وافقت وقررت انها تتخبرها عن رايها وطبعا بدون شك ان خلود وافقت رغم انها في البداية كانت تحاتي حسين اخوها لكن امها قالت لها اخوج ما يكره لج السعادة وبصراحة مع فيصل بتكوني سعيده ان شاء الله
واخيرا اتفقوا على موعد للملجة وحظهم بعد مثل حظ مازن وثريا كانت الملجة بدون حفلة ابدا وقرروا انهم يسون عرسهم مع مازن وثريا يعني بدل ما تكون الفرحة وحده تكون فرحتين .
في دبي
في بيت الخالة فوزيه

عزه بعد خلصت الكورس الاول من الثانوية العامة وطبعا وحده شرات عزه مجتهده كانت نسبتها في الكورس الاول مرتفعة وكانت فرحة اهلها كبيرة بها
بدرية : اتصلت على ثريا وقالت لها الخبر السعيد
حور : قررت انها تسوي لهم اصناف من الحلويات وعشى محترم هههه على قولتها ويحتفلون مع بعض بها المناسبة .
في بيت بو طارق
طبعا ثريا عرفت من بدرية الخبر السعيد وقررت انها تسير دبي عشان تبارك لعزه ويمكن بعد هي حجه عشان تسير دبي لانها فعلا اتعلقت ببدرية وايد وكانت حابة تسير تشوفها ومنها شوي تغير جو من الاحداث السيئة اللي حصلت لهم في العين اقصد طبعا حادث حسين اللي اثر فيهم فتره ..
طارق : فرح وايد بقرار اخته ويعني يات منها انها تطلب منه يوديها دبي وطبعا قبل سارت معاه السوق عشان تشتري هدية لعزه فضيحة تسير ايدها فاضية
ام طارق : ها المره اعتذرت انها تسير معاهم لان بو طارق شوي تعبان ومريض وهي ما تقدر تتركه بروحة بس قالت لثريا قبل لا تسير دبي تتصل بريلها تترخص منه لانها الحين مب بنت على راحتها تسير من وين تبي تسير هي الحين مسؤوله وفي ذمة ريال .

ثريا : طبعا فرحت بها الشئ وطبعا كانت فرصة حلوه عشان اتصل على مازن وقلت له اني بسير دبي وطبعا ما مانع سيرتي دبي احسه بصراحة ما يحب يضايقني .
في دبي
يوم الاربعاء المغرب

وصلنا دبي وطبعا حصلنا الجماعة كلهم يتريونا لانا خبرناهم انا بنزورهم وخالتي فوزيه زعلت يوم عرفت ان اماية مب يايه ويانا بس قلنا لها ان ابويه مريض وعشان جي اطرت تيلس معاه .
باركنا حج عزه ودخلنا يلسنا يميع عمي بوفهد وخالتي ام فهد وبدرية وعزه وحور ومايد وبصراحة السوالف معاهم ما تنمل
طلع عمي بو فهد وطارق على الصلاة يوم اذن العشاء اما انا وبدرية طلعنا غرفتها طبعا كانت تبي تحكي لي عن مايد وتبي تتخبرني عن مازن
بدرية : هاه العروس شو اخبار حبيب القلب؟
ثريا : ما ادري شو اقولج يا بدرية احس انه غريب معقوله كل هذا حيا فيه تصدقين ما يتخبر عني إلا اذا انا اتصلت فيه اتخبر عنه ومن اطلب منه شئ يقولي عادي اوكى حتى لو ما تتصلي فيني سوي اللي تبيه معقوله فيه واحد يتصرف جي عن حب؟؟ احس انه فيه شئ مب طبيعي
بدرية : ما عليج يمكن هو بعده ما تعود على اساس انج زوجته بس بعد الزواج صدقيني بيتغير
ثريا : خايفة انه يكون ارتبط فيني إلا جي مب عن حب ولا اقتناع
بدرية : شوفي غناتي عندنا شباب الامارات ما يعرسون في وحده عن حب وله غيره اكثر شئ يقولون لاهلهم يخطبون لهم لكن صدقيني بعد الزواج يكون الريال غير يدلع حرمته ويهتم فيها ويغار عليها .
ثريا : ظنج؟؟
بدرية : هيه
ثريا : اسفة عورت راسج ونسيت اتخبرج عن مايد هاه شو علومه متي بيرجع؟
بدرية : مايد في البلد يا حياتي هههههه ما تشوفيني محلوه ههههههه اقصد هو يقول اني محلوه اونه يوم يا
ثريا : لا والله كل ها الاخبار ولا تقولي لي يا دبه
بدرية : والله انا بروحي ما ادري عنه تراه يحب يسوي لي مفاجأت قالي انه ما راح يرجع ها الاجازه بس تفاجأت امس يتصل علي من رقمة مال الامارات يوم رديت حصلته هو ههههه طبعا استانست وايد ويا البارحة يشوفني
ثريا : اها شو ياب لج من هناك؟
بدرية : يكفي انه ياب لي نفسه فديته فديته فديته والله احبه واموت فيه وشوي ورن مبايلها كان مايد متصل هههههههه ورفعت بدرية راسها وطالعت على ثريا وخلتها تشوف المبايل (روح قلبي) يتصل بك
ثريا : مايد؟؟
بدرية : ومن غيرة روح قلبي؟؟ وردت عليه
ثريا : انا نشيت اصلى العشاء وقلت اخليها ترتاح في الرمسة مع ريلها وتمنيت مازن يتصل فيني شرات ما مايد يتصل في بدرية بس باين عليه حلم ما راح يتحقق ويمكن مثل ما قالت بدرية انه بعده ما تعود على اساس اني حرمته وهو يستحي وايد.
نزلت عقب تحت انا وبدرية طبعا بعد ما رمست ريلها وصلت العشاء وحصلنا عمي بو فهد وطارق تحت يسولفون وخالتي ام فهد ما حد شكل يارتها اتصل فيها وسارت عندها .
عزه وحور في المطبخ يجهزن العشى وحطتنه عقب اتصلنا بخالتي ام فهد عشان تي وقالت تعشوا انا بتأخر .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   الإثنين فبراير 09, 2009 5:21 am



في اليوم الثاني
بعد ما رجع طارق مصلى الظهر وتغدينا قال ان بنرجع العين وفعلا تجهزت وظهرت شنطتي ونزلت سلمت عليهم كلهم وطلعنا انا وطارق بعد ما وعدنا خالتي فوزيه ان نتصل فيها اول ما نوصل العين عشان تطمن علينا حليلها تحاتي وايد
في الطريق
في سيارة طارق

كنت افكر في مازن وعلاقتي معاه بصراحة ها المره حاسة اني متضايقة منه ومن تصرفاته معاي ما احس انه يغار علي ولا يهتم فيني عقب نطت في راسي فكره ثانية طارق اخوي شو فيه احسه غريب احس انه في شئ في خاطره مب راضي يقولي عليه لو اني شاكه في شئ بس خلاص ما قادرة اتحمل ابي اعرف ان كان شكي في محله وله شو السالفة
ثريا : طارق كان سارح ويفكر وعقب ما زجرت عليه كم مره جاوب علي
طارق : نعم الغالية شو؟
ثريا : انت شو بلاك اشوفك متغير ها الايام بس يمكن اللي صار عند قوم خالتي ام مازن هو اللي خلاني اخر عن سؤالك
طارق : ما شئ شو بلاني؟؟ وكنت خايف ان ثريا تكون حاسة باللي يدور في راسي اول مره احس بخوف او يمكن ما خوف بس ما ابي احد يعرف باللي يدور في راسي
ثريا : اخويه انا حاسة ان فيه بنت في بالك
طارق : بنت لا طبعا ما فيه حد في بالي
ثريا : نزين شو تفسر لي اني من طلبت منك تيبني دبي فرحت وكأني قلت لك بعطيك مليون درهم .
طارق : يعني الغلط مني اني وافقت ايبج خلاص اوكى المره الثانية بخلي ريلج يبتلى فيج ما لي دعوه
ثريا : ليش كل ما احب انسى التفكير فيه شئ يصير يخليني ارجع افكر فيه لكن ها المره انا ما راح افكر بمازن وقلت له نزين شو تفسر حالتك النفسية المتغيرة عصبيتك ونعزالك وسرحانك المستمر وسماعك الاغاني العاطفية .
طارق : عادي
ثريا : لا يا حبيبي مب عادي هذي حالة حب قوية في قلبك
طارق : حب؟؟ لا يروح تفكيرج بعيد انا يمكن متضايق عشان بعدني لحد الحين ما توظفت وله شئ بس مب حب ولا شئ (ما ابي احد يعرف بالمشاعر اللي في خاطري ) لاني بعدني مب متأكد منها
ثريا : نزين بسهل عليك الطريق وبقولك شو رايك في عزه بنت خالتي فوزيه عشان ما تتهرب وتقولي منو عزه وما ادري شو
طارق : بلاها عزه بنت عادية ما فيها أي شئ زيادة عن بقية البنات
ثريا : انصدمت من رده وقلت له شوووووووو ما اسمع عزه بنت عادية اقول طروق شكلك تبا يلسة طويلة عريضة عشان تعترف لاختك حبيبتك منو تحب لاني متأكده اللى انت فيه حب
طارق : عشان اغير الموضوع مسكت مبايلى واتصلت بفيصل اخو مازن يمكن عشان اتهرب منه وعشان اعرف شو مشاويره اليوم لاني ابي اظهر ما ابي ايلس في البيت لان شكل ثريا بتمسكني وما بتخليني غير لين اقول كل شئ وانا ما ابي اقول أي شئ
وصلنا العين وثريا طلعت حجرتها تتسبح وعقب نزلت يلست معانا انا وابوي وامي وعقب قالت لي طارق عقب ابيك في غرفتي
طارق : رحنا فيها قلت لها هاه ؟؟ شو ؟؟ اقصد انا مواعد فيصل ويوم برجع ان شاء الله بيج غرفتج وبعرف شو عندج يا مدام ثريا
ثريا : والله العظيم اخوي يتهرب لكن على منو وقلت له بنظره تحدي اوكى اليوم بترياك لحد ما ترجع ههههههههه.

حسين ليش رافض يقابل مزنه رغم انه يحبها؟؟
وطارق منو اللي في باله؟؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   الإثنين فبراير 09, 2009 5:23 am



الجزء الحادي عشر


في دوام مازن

مازن : توني مخلص شغلي وياني ريال زمان ما شفته ويمكن انشغلت عنه ولا رديت عليه لانه كان مكلمني في موضوع اكيد عرفتوه خليل الفلاسي نشيت وسلمت عليه سبحان الله ها الريال وايد ارتحت له عموما يلس شوي معاي عقب قالي لو فاضى شو رايك نظهر أي مكان نيلس نسولف شوي كانت الفكره حلوه لاني مخلص شغلي وممكن اترخص من المدير واظهر .
طلعنا ورحنا يلسنا في كوفي شوب وطبعا كان خليل يبي يتخبرني عن الموضوع اللي رمسني عنه قبل بخصوص خطبته لاختي مزنه
مازن : تعذرت منه وقلت له الظروف اللى مرينا فيها طول ها الفترة عشان جي ما رديت اسأل اختي عن الموضوع
خليل : حصل خير يا خوي بس انا قلت اخليك تشاورها واخليها هي بعد تفكر لان هذا زواج مب أي شئ وبعدين انا كنت مشغول مع الوالد مريض وتدري كل يومين طايح المستشفي
مازن : كبر خليل في عيني وايد وهو يقولي انه يداري اهله وقلت له خلاص بتخبر اختي اليوم وان شاء الله في اقرب فرصة برد لك الخبر
خليل : خير يا خوي واتمني ما اكون ازعجتك
مازن : لا يا خوي افا عليك
عقبها ترخصنا من بعض وكل واحد راح شغله وانا طول الوقت كنت افكر في خليل وافكر كيف افاتح اختي في الموضوع لكن فعلا مصخناها طولنا على الريال ولازم اعرف رد اختي .
بعد ما وصلت البيت حصلت اماية ضاربة بوز ارمسها يا دوب ترد علي من وراء خاطرها حسيت اني بتخبل بلاها اماية الصبح مودعنها وانا ظاهر الدوام ما فيها شئ .
مازن : يلست يمها قلت لها بلاج الغالية شو فيج ؟؟

ام مازن: ما شئ ما بلاني شئ بس لو كنت ما تبي البنت ما كنت خليتني اتفشل قدام اهلها واطلبها وحليلهم الناس يوافقون وعقب تفر بنتهم جي
مازن : ايوا هذا اللي مضايقنج؟؟ خلاص الغالية احنا بعدنا ما سوينا شئ البنت بيت اهلها وبعده العرس ما صار كل واحد يسير في حال سبيلة (شو اقول انا ادري اني بديت اخرف شو ما صار شئ وانا اعرف انه صار وصار)
ام مازن : لا والله الحين تقول انك ما تبي البنت
مازن : انا ما قلت ما ابيها لكن دام ما عايبنها اسلوبي معاها انا جي ما بتغير تبي حياها الله ما تبي ما جبرتها توافق علي
ام مازن : بلاك قلبت السالفة البنت من حقها تتشره انك خطيبها ولا تتخبر عنها ولا شئ كأنها ما تعنيلك والله والله اني انحرجت من ام طارق وهي تتخبرني عنك وتقول بلاه مازن ما يزورنا ولا يزور خطيبته وله يا ام مازن جبرتيه على بنتي؟
مازن : (ادري اني مقصر بس والله العظيم اني مب قادر استوعب اني خطبت وحده غير الريم) قلت لاماية انا اسف بس والله اني استحي وانتي تعرفين ها الشئ
ام مازن : توعدني انك تزور خطيبتك؟
مازن : ان شاء الله وحبيت اماية على راسها وطلعت غرفتي
ام مازن : تعال بتتغدى
مازن : لا ما ابي كلت في الدوام (وانا بصراحة مقهور كل ما انسى اني خاطب يذكروني انا شو سويت بحالي وببنت الناس؟؟) ومن ضيقتي رقدت وانا عارف ان النوم بالنسبة لي هروب
بعد صلاة المغرب
مازن : نشيت من رقادي وانا حاس ان كل المواضيع تدور في راسي موضوع الريم والمبايل اللي عندها وموضوع مزنه وخليل اللي ياني ورمسني ولازم ارد عليه عشان جي نشيت ودقيت باب غرفة اختي بس عرفت من قيس اللي كان يالس يلعب بلاي ستيشن في الصالة ان الريم ومزنه مب في البيت سايرات بيت عمتي
دخلت وسبحت وكشخت ونزلت وحصلت اماية في الصالة يالسة تقرأ قرآن وقالت لي شو ها الكشخة على وين ليكون على بيت خطيبتك؟؟
مازن : (لويت بوزي لا حول احنا ما خلصنا من ها السالفة) قلت لها لا مواعد ربيعي سعيد اليوم ياي العين (اول مره اجذب على اماية بس صج حاس طفران وقلت بسير بيت عمتي انا بعد اطالع حسين وفكرت بعد في فكره ثانية )
في بيت عمتي ام حسين
خلود وفيصل والريم ومزنه كانوا يالسين مع بعض في الميلس يسولفون طبعا الحين فيصل مطيح بيت عمته عشان خلود ههههههههه .
مازن : دقيت الباب وفتحت لي الخدامة وقالت لي ان الجماعة كلهم في الميلس سرت صوب الميالس في بيت عمتي وحصلتهم سوالف وضحك وسلمت عليهم وتحجبت خلود عني لانها كانت حاطه الشيلة بس جي اما الريم كانت متحجبة هي ما تظهر شعرها قدامنا حتى مزنه كانت متحجبة سرت ويلست يم مزنه وتخبرت خلود عن حسين قالت مثل ما هو عقب طلبت منها تخبره اني ياي اشوفه قالت لي اطلع عادي اماية معاه ما حد غريب طالعت على فيصل قلت له بتسير معاي وله بتم عند خطيبتك؟؟
فيصل : لا انا شفته وسلمت عليه وعقب لا اسير بعد بطلع اشوفه
خلود : كنت ميته من الخجل
مازن : خيبة يا ويهج يا خلود كيف صار والله دنيا تذكرين يوم كنت اشلج الدكان وكنتي تتشرطي علي هههههه
مزنه : كنت اطالع مازن وهو يطلع من باب الميلس وساير عند حسين وكان خاطري اسير معاه بس حسين رافض نهائي يشوفني وانا ما ابي احرجة او اضايقة بعدين يكفيني اني معاهم في نفس البيت
الريم : (معليك يا مازن تتجاهلني انا ؟؟) وبتسمت لخلود اللي كانت تطالع علي وتعطيني حلاوة ههههههه


عدل سابقا من قبل وردة العشاق في الإثنين فبراير 09, 2009 5:26 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   الإثنين فبراير 09, 2009 5:25 am



في غرفة حسين
حسين على السرير راقد وعمتي يالسة يمه تعطية الدواء وتسولف له دخلت ونشت عموه عشان تسلم علي وقربت منها وحبيتها على راسها عقب قربت عند حسين وسلمت عليه بايدي ووايهته خشوم ويلست يمه اتخبره عن صحته
حسين : وضعي على ما هو عليه والحمد لله على كل حال
مازن : عسى تتشافي وترجع حسين المشاغب هههههه (كنت حاب اغير له نفسيته الحزينه وحسيت اني مقصر في زيارة حسين لكني خذيت على نفسي عهد اني ازوره بشكل يومي يمكن جي يغير مزاجه ونفسيته)
حسين : عسى ربك كريم عقب قالي حسين هاه المعرس شو اخبارك مستعد للعرس وغمز لي
مازن : طالعت على حسين عقب على عمتي اللي خلتنا ونزلت وتنهت من خاطر
حسين : خيبة كل هذي تنهيده؟؟ تنسمع من بوظبي
مازن : شو اقولك يا حسين خليها على الله
حسين : بلاك الشيخ شو فيك عسى ما شر؟؟
مازن : ما ادري يا حسين احس نفسي وهجت نفسي بها الزواجه ووهجت بنت الناس معاي
حسين : ليش انت ما اخترتها عن حب؟؟
مازن : لا والله ما ادري شو خلاني اقول لماية اني بعرس يمكن كنت حاب احقق رغبة اماية في انها تشوفني معرس ويمكن كنت حاب اظهرها من حزنها على هاني ويمكن كنت اناني..
حسين : نزين دامك مب مرتاح لا تكمل
مازن : مب انا اللى اتصرف بنذاله شو ذنبها البنت تصير مطلقة من قبل لا تعرس وانت تعرف رمسة الناس ما راح تخليها في حالها
حسين : عيل تبي تكمل وتهدم حياتك وحياتها؟؟
مازن : ما ادري المهم انت ما قلت لي شو علومك اخبارك (مكشوف اني حاب اتهرب من السوالف في موضوع عرسي)
حسين : ابتسمت وقلت له نزين ولد خالي تهرب بس عقب يوم تطيح الفاس في الراس ما ينفع ..
مازن : نشيت وقلت لحسين تامر علي شئ بسير انا
حسين : سلامت راسك يا ولد خالي بس عاد لا تقطعونا بزياراتكم تراه صج حاس بضيق وملل..
مازن : عندي لك حل
حسين : لحقني به
مازن : مفاجأة باجر بتعرف
حسين : يا غلاستك
مازن : يالله في وداعة الله
رمست عمتي وقلت لها بسير انا قالت لي ايلس بتتقهوا قلت لها لا بسير باجر عندي دوام المهم عقب دخلت الميلس وقلت لفيصل انت بعدك يالس؟؟
فيصل : بلاك انت هيه يالس عند خطيبتي شو يعورك انت؟؟ ههههه
مازن : قلت لمزنه وانتن بتمن معاه لحد ما يخلص وله اوصلكن البيت؟؟
مزنه : هيه بنسير معاك باجر وراي دوام ونشيت وقلت لريم تنش عشان شئ طبيعي انها بترجع معانا انا ومازن ما بتيلس عند فيصل
الريم : لا انا بيلس برجع مع فيصل
مازن : عادي تعودت على رمستها اللي مالها معني شو تيلس تسوي عند فيصل
الريم : كنت اعرف اني اللى اقوله هب منطقي ولا معقول
مزنه : اقول بلاج انتي باجر وراج جامعة بعدين فيصل شكله بيبات هنا
فيصل : يا ريت هههههه خلود موافقة؟؟
خلود : البيت بيتك ونحن ضيوف عندك
مازن : طالع ما صدقت الحبيبة لا يمزح طبعا ههههههه يالله مزنه يالله يا غلسة يا ريم ما فينا على خفة دمج الحين سمعتي؟؟
الريم : نزين يا مازن انا غلسة؟؟
مازن : هيه نعم
مزنه : بدوا اليهالوه يتهاشون الله يعيني عليهم ومسكت خلود وهي ناشه تسلم علي وقلت لها تعالي معاي بسير غرفتج
خلود : يالله
مزنه : طلعنا غرفة خلود وكانت مقابله غرفة حسين وكان بيني وبينه باب بس عموما دخلنا غرفتها وفتحت شنطتي وظهرت ظرف وعطيته خلود وقلت لها هذا عطيه حسين
خلود : كنت منصعقة وقلت لها اوكى غناتي
نزلنا وحصلنا النار شابه بين الريم ومازن وعشان اقطع الهواشة بينهم قلت لهم يالله بتكملون في البيت بصراحة مالي بارض لهم هم الاثنين ما ادري ليش في الفترة الاخيرة وايد يتناقرون بس اللي فيني مكفي ما ابي افكر في أي شخص غير في الرسالة اللي عطيتها خلود لحسين ويا تري بحصل لها جواب؟؟
في سيارة مازن
كنت احسب ان الاثنين بيكملون هواشتهم لكن شكلهم كل واحد استسلم وكانوا ساكتين طول الطريق بس مازن مر الكفتريا وشترا لنا عصير شكله كان حاس بالنار اللى فيني وسرنا البيت مباشرة ..
في البيت ..
مزنه : كنت توني بنزل من السيارة زجر على مازن وقالي مزنه ابيج في موضوع يلسى .. قلت له حاضر وتميت يالسة ورديت قفلت باب السيارة وانتظرته يرمس
الريم : نزلت من السيارة وسرت غرفتي وطبعا فتحت مبايلى اللي كنت قافلته وتمت المسجات توصل لاني كنت قافلته قريتهم عقب دقيت .. يمكن كنت محتاجة ارمس شخص حاليا .. بصراحة مازن قاهرني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   الإثنين فبراير 09, 2009 5:28 am



في سيارة مازن
مازن : صديت صوب مزنه وقلت لها تذكرين مزنه من فتره طويلة رمستج عن شخص كلمني انه يبي يتقدم لج وانه عميل عندكم في البنك بصراحة الريال زارني اليوم في الدوام وتخبرني عن الموضوع .
مزنه : كنت ناسية الموضوع او يمكن مب ناستنه بس مهملتنه وقلت له نزين رد عليه الحين وقوله ما لك نصيب عندنا
مازن : شو؟؟ ليش عاد انا قلت لج الريال محترم وما فيه شئ يتعيب
مزنه : مب انت سألتني عن راي انا اقولك راي بدون تفكير (على فكره انا كنت مقررة اوافق على خليل عشان اغيض حسين بس الحين ما فيه مجال انا عقب اللي صار لحسين اكتشفت اني ما نسيت حبه وانه الشخص الوحيد اللي قلبي حبه ولو كنت خذت خليل ما كنت انتقمت من حسين كنت ظلمت نفسي والريال معاي)
مازن : حسيت ان مزنه ما تبي تتناقش في الموضوع عشان جي قلت لها اوكى الغالية على راحتج انا اللي علي سويته

مزنه : فيه شئ ثاني وله اروح؟؟
مازن : طالعت عليها وحسيت انها ضايقة عشان جي حاولت اوخر الضيق اللي فيها قلت لها ايه حساب العصير لو سمحتي هههههه
مزنه : هههههههههه خلاص فديتك بس الحين ما عندي خرده ههههه عقب نزلت من السيارة وتريت مازن يقفل السيارة ودخلنا البيت مع بعض وحصلنا قيس بروحة في الصالة قال هيه ضربتوني خيانه كلكم سرتوا بيت عموه وانا خليتوني بروحي مقابل اماية .
قيس : كنت بتهور وبقول لها تخطب لي انا بعد هههههههههه
مازن : زين ما تهورت وله كنت توهجت شغل عدل
مزنه : طالع المخابيل نزين يالله من رخصتكم بسير لا تنتقل لي العدوى (بصراحة كنت حابة ايلس مع نفسي وافكر في وايد اشياء)
مازن : انا يلست عند قيس اللي حاس ان فعلا اهملناه وقلت له باجر بسير بيت عموه تسير عندي ؟؟
قيس : اسير أي مكان بس ما اتم يالس بروحي هنا
مازن : عيل ادرس اول ما ترجع من المدرسة عشان عقب صلاة المغرب نسير عندهم
قيس : تم وحسيت نفسي متشقق من الفرح هههههه .
مازن : بلاك شاق الحلق تقول هندي جددوا له فيزته هههههه
قيس : باباه انا اول في فكر كيف في سوي اكل منشان ولاد مال انا بس الحين انا في مرتاح هههههههه
مازن : عافانا الله انت مره تمشى في الخط من حد يقولك شئ ؟؟
قيس : ايوا باباه
مازن : اقول فديتك انا وراي باجر دوام وانت وراك مدرسة قمر نش ارقد ابرك لك بدل ما تعذب اماية في نشتك الصبح
قيس : شور غاوي ههههههه بس قبل بطمن على الرعية في المطبخ هههههه(تراه قيس يحب ياكل وايد في الليل )
مازن : تطمن زين عليهم وطالع جان ناقصهم شئ هههههههه (وطلعت غرفتي اللي مالي مكان ثاني اشرد له واختلي فيها مع نفسي)
دخلت الغرفة وفتحت الكمبيوتر وفتحت المجلد الخاص فيني وتميت اكتب فيه عقب حسيت بالنعاس وظهرت ويلست على الشبرية ويات للمره الاولي ثريا في خاطري ومسكت مبايلى ورسلت لها مسج (مساء الخير)(اللي يسمعني كأني يبت الذيب من ذيله لكن على الاقل فيه تقدم ههههههه) ..
في بيت ابو طارق
ثريا : كنت توني برقد وبصراحة كان المبايل يمي لاني اضبط المنبه عشان صلاة الفير وقلت اكيد المسج اللي وصلني الحين في تالي الليل من بدرية هي دائما ترسل لي مسجات في ها الحزه وفتحت المسج تميت اقرا واطالع الرقم اللي وصلني منه المسج مب مصدقة عمري بسرعة نشيت وتميت اكتب مسج عقب ضحكت على عمري عقب اتصلت ببدرية اتخبرها شو اسوي
بدرية : هلاوغلا بالحلوين
ثريا : بدروه اخر خبر على الساحة الفنية مازن توه راسل لي مسج يمسى علي فيه شو اسوى ارسل له مسج وله اطنشه وله شو اسوي انصحيني
بدرية : هههههههه خيبة كل هذا عشان طرش لج مسج يمسى عليج؟؟ اسمعي هاي حركة عشان يشوفج ناشة وله اكيد ردي عليه يمكن يبي يرمسج
ثريا : مب احسن اتصل عليه انا
بدرية : يا الملقوفة لا اثقلي هههههههههههههه
ثريا : نزين يعني شو اسوي
بدرية : ردي عليه المساء وبس
ثريا : ان شاء الله يالله قلبي ويهج
بدرية : اوكى بشرط انج تخبريني شو يصير عندج اول بأول
ثريا : اوكى يالله برد عليه لا يقول ما ردت وقفلت عن بدرية وكتبت مسج لمازن(مساء الورد بدروبك ودهن العود في ثوبك .... هلا مازن)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة العشاق
عضو ملكي
avatar

المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   الإثنين فبراير 09, 2009 5:30 am



في غرفة مازن
ما ادري ما توقعت انها ترد علي او ما توقعت ردها يكون بها الرقه وبصراحة حسيت باللوم فيها وحسيت اني فعلا ظالمها معاي عشان جي حاولت ادور لها مسج حلو بس يا خسارة كل مسجاتي نكد وله نكت يعني ما يناسبن في ها المواقف عشان جي اتصلت على سعيد بو عسكور ربيعي وطلبت منه يرسل لي مسجات حب وغرام وطبعا سعيد في الخدمة ههههههههههه واكيد انه تخبرني ليش وما رتاح غير يوم قلت له برسلهم لخطيبتي وعاد ما شجعني وتم يعطيني نصائحة اللي يسمعة ما كأنه مب عارف كيف كان يتصرف مع حرمته قبل يوم كان خاطبنها هههههههههههه

المهم انه رسل لي كم مسج بس صراحة كلهم خطيرات وبعد ما حسيت يناسبوا اني ارسلهم لها عشان جي قررت اني ارقد .. (الهروب هو الحل في كل حالة احس نفسي متوهج فيها ويمكن انا مب عارف شو سويت وهل اللي سويته صح وله غلط؟؟)
في بيت بو طارق
في غرفة ثريا

ثريا : اتريت الجواب بس ما فيه شئ وصل عشان جي بعد ما انتظاري طال قلت برقد لقيت بدرية داقة لي قلت لها لا رد ولا شئ حبيبتي اللي عندي يموت من الحياء ما اعرف كيف بتعامل معاه عقب
بدرية : ههههههههه الله يعينج لو انا منج كنت من زمان انتحرت ههه امزح لا تصدقين تسيرين تطلعين على الكرسي وتنتحري اصبري احسن لج وياما بتسمعي رمسة حلوه منه حتى انج بتملى منه
ثريا : يا ريت
بدرية : يالله برايج رقدي وفكري فيه ادري اليوم يعتبر يوم خاص عندج
ثريا : ههههههههههه فديتج يالله وانتي من اهل الخير ورقدت ما ادري كيف ومتي بس صج فكرت وايد في مازن وحسيت بالفرحة ..
في بيت ابو حسين
خلود : بعد ما طلع فيصل وسار البيت طلعت غرفتي صليت ركعتين لله ويلست شوي اقرأ قرآن وادعية المساء والليلة بصراحة فعلا ارتباطي من فيصل خلاني وايد ملتزمه وصار يهتم يجيب لي كتب دينيه واشياء كثيره صغيرة انا كنت غافلة عنها نبهني عليها ما اقول لكم فيصل متزمت بالعكس طريقته وايد حلوه في النصح وبصراحة احس اني محظوظة بارتباطي منه عقب تذكرت الظرف اللي عطتني اياه مزنه وظهرت من غرفتي بعد ما خذته ودخلت غرفه اخوي حصلت اماية راقده هي دائما ترقد عنده من يوم الحادث وكنت احسب حسين بعد راقد لكنه زجر علي .
حسين : تعالي خلود بلاج؟
خلود قربت صوبه وكانت اضائة الغرفة وايد بسيطه يا دوب قدرت اوصل له لحد سريرة وقلت له تفضل
حسين : شو هذا ؟؟
خلود : ما ادري طالعة يالله تامر علي شئ؟؟
حسين : ايه شغلي الابجورة اللي يمي(فتحت الظرف وانا مب عارف من وين وابدا ما توقعت ان اللى راسلته مزنه) فتحت الظرف ولقيت
رغم انه لا يفصل بيني وبينك إلا خطوات
ورغم ان زيارتي لك لن يستغربها احد
ولن يتسائلوا..
إلا انك من حرمتني ان اكون بجوارك
ولكن تأكد انني كذلك رغم انك تمنعني

حسين..
ربما حالت الاقدار يوم بيني وبينك
لن اقول لك كيف لانك اعلم مني بها
ولن اقولها لافتح جروح قديمة
بل انا اليوم اكتب رسالتي لنفتح صفحة جديده
ولتقف امام حقيقة واحده
انك حب طفولتي
وانني لن اتخلى عنك مهما حاولت تبعدني عنك

الغالي
ما انكر اني في يوم اردت الانتقام منك
وهذا دليل حبي وليس كرهي إليك
ولكن اليوم
ارغب ان اجدد ذلك العهد
الذي قطعناه معا
ان نكون مع بعض في الشدائد قبل الرخاء

اعلنها
احبك...
وحبك قدري المحتوم
فهل لك ان تقتلع حبك من قلبي؟؟

مزنووووه




ظنكم ممكن مازن يتقبل فكره زواجه من ثريا وخلاص يتغير ؟؟
ومزنه اللى سوته صح وله غلط بانها رفضت خليل؟؟
وخليل ممكن يتقبل رفضها وله بيكون له وجه نظر ثانية؟؟
حسين بعد ما قرأ الرسالة من مزنه ممكن يشوفها وله بيعاند؟؟
فيصل وخلود ممكن يكملون مع بعض وله ممكن يصير شئ يغير عليهم؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
:.:purple heart:.:
عضوالماسي
avatar

المساهمات : 102
تاريخ التسجيل : 16/01/2009
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي   الإثنين فبراير 09, 2009 5:11 pm

ثااااااااااانكس يعطيج الف عافية على الأجزاء
بانتظار الباقي
وتشوقت اعرف النهاية
يا ترى شنو راح يصير ؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
على طول العمر حبك هو الوحيد اللي سكن قلبي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الفرقا قهر :: المنتديات الرئيسيه :: روايات وقصص-
انتقل الى: